الرئيسية / عاجل / اخيرا .. ظهور الادلة وفك طلاسم القضية وحل لغز مقتل طبيب يمني داخل شقته بفيصل | صور

اخيرا .. ظهور الادلة وفك طلاسم القضية وحل لغز مقتل طبيب يمني داخل شقته بفيصل | صور

اخيرا .. ظهور الادلة وفك طلاسم القضية وحل لغز مقتل طبيب يمني داخل شقته بفيصل | صور
صورة أرشيفية

اخيرا ظهور الادلة وفك طلاسم القضية وحل لغز مقتل طبيب يمني داخل شقته بفيصل | صور
حل لغز مقتل طبيب يمني داخل شقته بفيصل سمسار خطط للجريمة ونفذها صديقيه صور
نجحت الأجهزة الأمنية بالجيزة في حل لغز مقتل جراح يمني الجنسية داخل شقته ببولاق الدكرور حيث تبين أن سمسارا استعان بمسجلين خطر لسرقته فصعدا إلي شقته وكبلاه وكمما فمه حتي مات مختنقا، ألقت مباحث بولاق الدكرور القبض علي المتهمين.
كانت البداية بتلقي اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد وزير الداخلية إخطارا يوم ٢٠ مايو بالعثور علي جثة مسن يمني الجنسية داخل شقة بمنطقة فيصل انتقلت علي الفور مباحث الجيزة وتبين ان الجثة لطبيب جراح يدعي نجيب.م.ط يقطن بمفرده في شقة وعثر عليه جثة هامدة مقيد من اليدين والقدمين وحول فمه لاصق.
– المعاينة الأولية
ورجحت المعاينة والمناظرة الاولية ان المجني عليه مات مخنوقا حيث لا توجد اصابات بجسده كما تبين وجود بعثرة بمحتويات الشقة ورجحت التحريات ان الجريمة تمت بدافع السرقة، شكل اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة فريق بحث لكشف غموض الجريمة حيث تولي ضباط المباحث فحص كاميرات المراقبة المطلة علي عقار المجني عليه واستجواب الجيران وسكان الشارع المحيط بمسرح الجريمة.
– مناقشات فريق البحث
وناقش فريق البحث نجل شقيق المجني عليه الذي عثر علي جثته بعدما اتصل به هاتفيا ولم يجبه فتوجه الي شقته للاطمئنان عليه واستعان بالجيران لكسر باب الشقة ليعثروا عليه جثة هامدة، كما تمت مناقشة سكان العقار والبواب للتوصل الي هوية المترددين في توقيت الجريمة علي العقار، وانتقلت نيابة حوادث جنوب الجيزة الي مسرح الحادث لإجراء المعاينة التصويرية وقام خبراء الادلة الجنائية برفع الآثار البيولوجية من دماء وبصمات لفحصها كما تم نقل جثة المجني عليه الي مشرحة زينهم لتنفيذ قرار النيابة بتشريحها وتحديد اسباب الوفاة وتوقيتها، وأخطرت الجهات الامنية والقضائية السفارة بالقاهرة وحضر مندوبها التحقيق حيث يتم إنهاء الإجراءات اللازمة لنقل الجثمان لدولته.
– 4 أيام من التحريات والبحث
وبعد ٤ أيام من البحث والتحريات نجح فريق البحث بقيادة العقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث غرب الجيزة في حل اللغز وتحديد هوية الجناة حيث تبين ان السمسار الذي ساعد المجني عليه في شراء الشقة هو العقل المدبر للجريمة وانه عندما علم بثرائه قرر التخطيط لسرقته فاستعان باثنين أخرين من أصدقائه يعملان في السمسمرة وحراسة العقارات واتفق معهم علي سرقة المجني عليه مستغلا حيازته لنسخة من مفتاح الشقة خاصة انه كان يذهب اليها مع المجني عليه عندما اشتراها قبل ١٥ يوم من الجريمة.
– اختناق من شدة التكميم
وشرحت التحريات أن المتهمين حددوا وقت ارتكاب الجريمة يوم ١٩ مايو وتوجهوا إلى الشقة الساعة السادسة صباحا بعدما حدد لهما السمسار مكانها وانتطرهما بالاسفل فصعدا اليها وفتحا الباب بالمفتاح وعندما شعر بهما المجني عليه قاما بتكبيله وتكميم فمه واثناء بحثهما عن الاموال اختنق المجني عليه نتيحة شدة التكميم فاستولي المتهمان علي ٦٨ الف جنيه و٥٠٠ دولار و١٢ ألف دينار يمني وفرا هاربين والتقيا بالسمسار وتفاسموا الأموال وفروا هاربين.
حدد فريق البحث مكان المتهمين وتبين أن جميعهم من محافظة المنيا فتم إعداد عدة مأموريات لمطاردتهم ونجحت القوات برئاسة المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور والرواد ايمن سكوري وكريم عبد الرازق واحمد مندور معاوني المباحث في ضبط المتهمين وبمواجهتهم اقروا بالجريمة كاملة، تم تحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق.
christian-dogma.com
christian-dogma.com

هذا الخبر منقول من : صدى البلد