مصر الان مصر الان
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...

التفاصيل الكاملة لقتل مقاول زوجته وأولاده الثلاثة وانتحاره بالرحاب

 التفاصيل الكاملة لقتل مقاول زوجته وأولاده الثلاثة وانتحاره بالرحاب
صورة ارشفيفية

كشف شهود عيان على واقعة انتحار مقاول بعد قتله زوجته وأبنائه الثلاثة، في مدينة الرحاب، أن الحادث بدأ بانبعاث رائحة كريهة من داخل الفيلا التي كان يقطنها المقاول.

وأضافوا لـ «فيتو» أن أسرة المقاول كانت تعيش كأسرة عادية في سعادة إلا أن رب الأسرة قبل أسبوع من الحادث ظهرت عليه علامات الحزن، مشيرين إلى أنهم أبلغوا عن الحادث.

وبعد انتقال الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث كشفت التحريات الأولية أن الجثث الخمس لمقاول وزوجته وأبنائه الثلاثة، وأنه قتلهم لمروره بضائقة مالية وتجاوز ديونه مليوني جنيه.

وكشفت معاينة النيابة أن الأعيرة النارية المستخدمة في قتل الثلاثة أطفال والسيدة وزوجها، هي ذاتها الأعيرة المنطلقة من أداة الجريمة بجانب جثة المجني عليه "مسدس غير مرخص"، ووجود 6 طلقات نارية مستخدمة في الحادث، وتبين أن المقاول محرر ضده محاضر بسبب تأخره عن دفع الديون.

وقال ياسر أحد جيران المقاول: "بطبيعة المكان كل واحد في حاله، لكن أنا ساكن هنا من قبل ما يستأجر المرحوم الفيلا بحوالي 6 أشهر"، وأضاف": كانوا أسرة سعيدة كنت كل ما أصادف وأشوفهم مع أولادهم الضحك والهزار دائما على وجوههم"، مشيرا إلى أنه قبل الجريمة بأسبوع تصادف عند خروجه بسيارته مع المقاول أن رآه شاحب الوجه مهموما.

وأضافت عبير إحدى سكان المنطقة إحنا كجيران متعودين إنه ما فيش ريحة مش كويسة، من يومين بدأنا نشم رائحة كريهة، ظننا أنه كلب نفق في إحدى الفيلات المجاورة، لكن استطاعوا تحديد مصدر الرائحة العفنة".

وكشف رجال مباحث قسم شرطة التجمع الخامس، لغز الرائحة الكريهة، حيث وجدت القوات الامنية 5 جثث لسيدة في العقد الثالث، وثلاثة أطفال أكبرهم في أوائل العقد الثاني، وجثة رجل في العقد الرابع من عمره.

وأكدت ألفت إحدى جارات المقاول أنها استقبلت الخبر كصاعقة، فالجيران بالبداية ذهبت شكوكهم إلى أن قتل الأسرة كان لغرض السرقة وذلك لكثرة حالات السرقة المنتشرة بالمنطقة، ولكن بوصول فريق النيابة العامة لمعاينة مكان الواقعة، تبين أن المصوغات الذهبية والأموال في مكانها، مما ينفي ارتباط الحادث بالسرقة.

المصدر فيتو

عن الكاتب

misr alan

التعليقات





جميع الحقوق محفوظة

مصر الان