مصر الان مصر الان
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...

أول ضحايا لعبة مومو تجبرها على الانتحار

أول ضحايا لعبة مومو تجبرها على الانتحار
أول ضحايا لعبة مومو تجبرها على الانتحار


أول ضحايا لعبة مومو تجبرها على الانتحار
 سجلت لعبة "مومو" الإلكترونية أول حالة انتحار لأخد لاعبيها أمس، حيث شهدت مدينة أنجينيرو ماشفيتز بالأرجنتين، حالة انتحار لفتاة تبلغ من العمر 12 عامًا، أثناء تحدثها مع "مومو"، وعثرت السلطات على مقطع فيديو للفتاة في أثناء انتحارها، ومجموعة من الرسائل النصية بينها وبين مراهق يبلغ من العمر 18 عامًا، كان يلعب معها "مومو".


ويذكر أنه انتشرت في الفترة الأخيرة صورة مرعبة عبر تطبيق الرسائل "واتساب"، مصحوبة برسالة مخيفة، وتم ارسالها لآلاف المستخدمين، وتبدأ هذه الرسالة المجهولة بـ"مرحبا أنا مومو" ثم معلومات شخصية عن الشخص الذي تحدثه، مصحوبة بـ"أنا أعرف كل شئ عنك" وتختم الرسالة بـ"هل تود تكملة اللعبة معي !"، وعندها ينجرف الأطفال والمراهقين وراء هذه أوامر اللعبة التي تفتك بهم وتجبرهم على الانتحار.
وفي البداية تقوم "مومو"، بتعريف اللاعب على اسمها ثم تقول تعليماتها التي تأتي مع الصورة المرعبة، والتي تحذر "إذا لم يتم الالتزام بتعليماتي..سأجعلك تختفي من على الكوكب دون أن تترك أثرًا".
وتتضمن هذه التعليمات التي ترسلها "مومو"، إلى من تحدثه، عدم الإجابة مرتين على نفس السؤال، ولا يجب تكرار كلام مشابه خلال الحديث معه، وإذا طلب من المستخدم شيئا عليه تنفيذه، ويمكن ارتكاب الخطأ مرة واحدة فقط، خلاف ذلك سوف يختفي الشخص دون أن يترك أثر.

المصدر اهل مصر

عن الكاتب

misr alan

التعليقات





جميع الحقوق محفوظة

مصر الان