الرئيسية / أخبار عالمية / خلاف بين ماكرون وترامب بسبب الجيش الأوروبى عشية الاحتفال بذكرى الحرب العالمية

خلاف بين ماكرون وترامب بسبب الجيش الأوروبى عشية الاحتفال بذكرى الحرب العالمية

خلاف بين ماكرون وترامب بسبب الجيش الأوروبى عشية الاحتفال بذكرى الحرب العالمية

يواجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، صداماً محتملاً في المحادثات يوم السبت بعد أن أثار ترامب غضبا مما وصفه تعليقًا "مهينًا للغاية" من ماكرون حول الحاجة إلى إنشاء جيش أوروبي.

ويزور ترامب في باريس نهاية هذا الأسبوع لتعزيز التحالف الأمريكي الأوروبي في ذكرى مرور 100 عام على نهاية الحرب العالمية الأولى.

ولدى مناقشة تهديد القرصنة الإلكترونية والتدخل من الخارج في العملية الانتخابية، قال ماكرون إن أوروبا بحاجة إلى حماية نفسها ضد الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة، ثم تحدث عن الحاجة إلى جيش أوروبي.

وقال: "في مواجهة روسيا، التي تقع على حدودنا وتهديداتها نحتاج إلى أن تكون أوروبا قادرة على الدفاع عن نفسها بشكل أفضل ، دون الاعتماد فقط على الولايات المتحدة".

وأدان ترامب، الذي دفع حلفاء الناتو لدفع المزيد من أجل الدفاع المشترك وعدم الاعتماد بشدة على الولايات المتحدة، قائلاً "إنه أمر مهين للغاية، ولكن ربما يتعين على أوروبا أولاً دفع حصتها العادلة من حلف شمال الأطلسي ، والتي تدعمها الولايات المتحدة إلى حد كبير".

ووصل الرئيس الأمريكى وزوجته ميلانيا ومسؤولون أمريكيون رفيعو المستوى ، في وقت متأخر من يوم الجمعة على متن طائرة اير فورس وان في زيارة وصفها بأنها "مميزة للغاية".

ووصل الرئيس الامريكى صباح اليوم الى قصر الاليزيه تحت سماء ممطرة لإجراء محادثات مع ماكرون، الذى كان فى طليعة المرحبين به، لكن هزة اليد والتحية كانت أقل دفئًا مما كانت عليه في الماضي، وفقاً لوكالة رويترز

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *