الرئيسية / أخبار عالمية / الأردن.. إنقاذ آلاف السائحين من خطر السيول

الأردن.. إنقاذ آلاف السائحين من خطر السيول

الأردن.. إنقاذ آلاف السائحين من خطر السيول

أعلن الأمن العام الأردني أن جهود الإنقاذ أسهمت في إخلاء وإنقاذ عدد كبير من المواطنين والسائحين ضمن المناطق التي شهدت غزارة في هطول الأمطار وسيول جارفة بالمملكة، حيث تم إبعاد أكثر من 200 مواطن أردني، ونحو 180 سوريا ممن كانوا مهددين بسبب ارتفاع منسوب المياه ومداهمة مياه الأمطار لمساكنهم، كما تم إخلاء نحو 3804 سائحاً منهم 3762 سائحاً من مدينة البتراء.

وحسب بيان صادر عن مديرية الأمن العام الأردني، مساء اليوم السبت، تم حتى الآن، إخلاء وإنقاذ عدد كبير من الأشخاص ضمن المناطق التي شهدت غزارة في هطول الأمطار ومداهمة السيول، حيث جرى إخلاء عدد من العائلات الأردنية والسورية وتأمين ايوائهم في منازل المواطنين وفي بعض المدارس".

وتابع البيان أنه "تم إبعاد اكثر من 200 مواطن، ونحو 180 سوري ممن كانوا مهددين بسبب ارتفاع منسوب المياه ومداهمة مياه الأمطار لمساكنهم، كما تم اخلاء نحو 3804 سائحا منهم 3762 سائحا من مدينة البتراء".

وحسب البيان فإن "الجهود في التعامل مع الحالة الجوية مستمرة وبالتعاون مع مرتبات الدفاع المدني وقوات الدرك وإسناد من القوات المسلحة منذ ظهر الأمس وذلك ضمن المناطق الواقعة ضمن اختصاص اقليم الوسط والجنوب والبادية".

وذكر البيان أنه، بدءا من الساعة الثانية ظهر يوم أمس الجمعة، تم فتح غرفة أزمات بإدارة العمليات والسيطرة للتنسيق والمتابعة مع غرف عمليات متقدمة في الميدان، لمتابعة جهود إغلاق الطرق واجراء التحويلات، واستمرار عمليات الإخلاء، والمساهمة في جهود الانقاذ والبحث عن المتضررين.

وبحسب البيان فإن "نحو 1245 من رجال الأمن العام شاركوا في هذا الواجب تعرض اربعة منهم للإصابة حيث اسعفوا للعلاج وغادروا باستثناء احدهم الذي لا يزال على سرير الشفاء فيما وضعت كافة مرتبات الأمن العام تحت الإنذار الفوري".

وشهدت مناطق من الأردن أمطارا غزيرة وسيول أدت إلى وقوع ضحايا، زادوا، حتى اللحظة، عن 10 ضحايا، ومازال البحث جارياً، حسب الغنيمات التي أشارت في وقت سابق إلى أن مئات من كوارد الدفاع المدني منشرة ومستمرة بالبحث عن باقي المفقودين حتى هذه اللحظة.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *