الرئيسية / عاجل / آسف لأني خذلتكم.. قصة انتحار نجم اليوتيوب الشهير

آسف لأني خذلتكم.. قصة انتحار نجم اليوتيوب الشهير

آسف لأني خذلتكم.. قصة انتحار نجم اليوتيوب الشهير
صورة أرشيفية

آسف لأني خذلتكم قصة انتحار نجم اليوتيوب الشهير
يظهر لجمهوره عبر شاشته الصغير مبتسما ضاحكا، ليدخل البهجة على الآلاف من متابعيه الذين خصصوا له وقتا لمشاهدة فيديوهاته عبر موقع اليوتيوب، ومتابعته عبر حساباته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي انستجرام وتويتر، ولكن اخفت تلك الضحكة بين ثناياها حزن مكتوم داخله، لينهي الشاب العشريني ديزموند أموفا الشهير بـEtika، حياته اليوم بانتحاره من أعلى جسر مانهاتن في أمريكا.
"أنا آسف لأننى خذلتكم"، آخر رسالة وجهها أموفا أو إتيكا ـEtika إلى جمهوره، الذي عرف بينهم عبر فيديوهاته الكوميدية على موقع اليوتيوب ويعد من أشهر اليوتيوبر في الولايات المتحدة الأمريكية، فخاطبهم بطريقتهم المحببة، خاصة أنه من مواليد 1990، فكان المحبب للكثير من الشباب الأمريكي.
christian-dogma.com
إتيكا ـEtika هو ابن السياسي أوراكو أموفا الذي تم تنصيبه رئيسا لغانا عام 2017، وبدأ الابن نشاطه عبر اليوتيوب عام 2012، فكان يعرض أحدث الألعاب الالكترونية آنذاك ويعلق عليها بطريقته الخاصة، ثم انغمس في ذلك الطريق فبدأت قناته تكبر يوما بعد يوم، وازداد عدد متابعيه إلى ما يقارب المليون متابع، حتى تسببت واقعة رفع فيديوهات غير أخلاقية عبر قناته في إغلاقها وخسر إتيكا متابعوه، ولكن ما لبث حتى دشن قناة جديدة، وحصد أكثر من 100 ألف متابع في فترة قصيرة، واستمر في التعليق على الألعاب، وكانَ إتيكا يُطلق على معجبيه اسم جوي-كون بويز Joy-Con Boyz المشتق من اسمِ وحدات التحكم أحد الألعاب.
أنهى ديزموند أموفا الشهير بـEtika ،حياته منتحرا، لينجح أخيرا في الموت الذي رغب به منذ فترة طويلة، فلم تكن تلك المرة الأولى التي يقدم فيها على الانتحار، ومنذ عام تقريبا غرد إتيكا عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلا:" لقد حان وقت الموت"، ليتم تداول التغريدة في نطاق واسع فاستشعر حينها بأن ذلك سيهدد شعبيته، فتراجع عنها واعتذر لمتابعيه مؤكدا لهم أنه بصحة جيدة.
christian-dogma.com
ومنذ شهرين مضو، أعرب إتيكا عن رغبته في الانتحار، مشيرا بأنه كان سيقتل نفسه بمسدس اشتراه، ليتم القبض عليه آنذاك وعرضه على الطبيب النفسي وأكد أقرباؤه أنه بخير.
اختفى إتيكا عن الأنظار منذ قرابة أسبوع، وكان آخر ظهور له عبر مقطع فيديو نشره عبر اليوتيوب، وظهر بملامح حزينة على عكس ما اعتاد عليه متابعيه، و وجه رسالة إليهم قائلا:" أنا آسف لأننى خذلتكم، لقد هيأت مرقدي، والآن يجب أن أرقد فيه، لا تدفعوا الناس الذين يهتمون بكم بعيدًا، لقد عشت حياتي كلها مهرجا، وهذا هو ما سأتركه عنى للأبد، لا تدعوا السوشيال ميديا تستنزفكم كما فعلت بى، أعتنوا بأنفسكم، آمل أن تساعد قصتي في جعل يوتيوب مكانًا أفضل في المستقبل حتّى يعرفَ الناس الحدود التي لا يجبُ أن يتخطوها وكيف تسير الأمور".
christian-dogma.com
وفي لحظات تم تداول الفيديو بشكل واسع حتى قامت إدارة اليوتيوب بحذفه، وانتاب متابعوه القلق وبادرو في البحث عنه، وتم إبلاغ الشرطة عن اختفائه، حتى عثر عليه بعد أسبوع من اختفاءه، وعُثر على متعلقات إتيكا في ممر المشاة في جسر مانهاتن بما في ذلك حقيبة الظهر خاصته، ومحفظته ، وحقيبة كمبيوتر محمول، هاتفه.
وتم العثور على جثته بالقرب من الرصيف 16 على بعد حوالي نصف ميل أسفل النهر الشرقي ،وأعلنت شرطة نيويورك أن الجثة تعود لإتيكا فعلًا وأنها فتحت تحقيقًا لمعرفة سبب وفاته

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014