الرئيسية / عاجل / المصريون يلقنون أبواق الإخوان درسا مباشرة على الهوا

المصريون يلقنون أبواق الإخوان درسا مباشرة على الهوا

المصريون يلقنون أبواق الإخوان درسا مباشرة على الهوا

موضوع
المصريون يلقنون أبواق الإخوان درسا مباشرة على الهوا
باستمرار تتلقى جماعة الإخوان وإعلاميو قنواتهم الإرهابية التى تبث من تركيا، ضربات ودروس قاسية تكشف عن وجههم وتزييفهم للحقائق التى يتم تدوالها عبر هذه المنابر، وذلك عن طريق مواطنين مصريين عاديين يظهرون أمام الجميع حقيقة هذه الجماعة وحقيقة إعلامها الكاذب الذى يستهدف إشعال الرأى العام وتخريب مؤسسات الدولة لصالح أجندتهم المتطرفة .
البداية كانت بمواطن يدعى "محمد" أجرى مداخلة هاتفية مع مذيعة إخوانية عبر قناة الشرق الإخوانية، فى برنامجها "تصريح مواطن"، لقن فيها المذيعة درسا قاسيا فيما تناولته من أكاذيب مغايرة للواقع، والتى تحاولاستغلال أسعار الوقود الأخيرة لبث الفتنة بين أبناء الشعب .
المواطن المصرى بدأ مداخلته قائلا: "البلد الأول إزاى وكانت إزاى دلوقتى إزاى، الدولار أيام مبارك كان 6 جنيهات، ودلوقتى 16 جنيها، يعنى مفيش زيادة، والزيادة حسب سعر الدولار، وحسب الزيادة العالمية، يعنى هكون مرتاح لو الرئيس غشنى وخدعنى وخلى كل حاجة رخيصة زى اللى فاتوا، ويسيب البلد تغرق ، والا الصح يعمل لمصلحة البلد ".
وواصل المواطن حديثه الذى أفحم فيه مذيعة الإخوان قائلا: "فيه زيادات فى المرتبات وفيه تأمينات زادت وعندنا تأمين صحى، والراجل بيعمل تأمين صحى، بدأنا ببورسعيد وهيتعمم فى كل المحافظات، المستقبل فيه الخير كله، بس الناس تصبر، وفى مقدمات حلوة جدا، وأنا أولادى كلهم بيشتغلوا، واصبروا على الرئيس وبلدكم وهنبقى أحسن ناس".
المداخلة وصراحة المواطن لم تأت على هوى المذيعة الإخوانية التى تفاجأت به وبما ذكره المواطن وكشفه للحقائق التى تنكرها الإخوان الإرهابية وإعلامهم، وتسببت المداخلة فى حالة ارتباك وعدم قدرة على الرد على المواطن، وقامت بغلق الهاتف .
وقد كشفت هذه المداخلة زيف ما تروج له الإرهابية، التى تعمل ليل نهار على تجميل الأكاذيب وترويجها على أنها حقائق ، إلا أن وعى المواطنين وردهم، كشف عن وجه هؤلاء المأجورين المجرمين.
لم تكن هذه المداخلة الهاتفية من المواطن المصرى هى الأولى من نوعها فى بل استمرت المكالمات التى تكشف زيف هذه الجماعة الإرهابية.
فقد سبق أن لقنت مواطنة أخرى قناة مكملين درسا، المواطنة المصرية تدعى "ليلى على"، وكانت فى مداخلة مع الإخوانى أحمد سمير، عبر برنامجه فى قناة مكملين، ولقنته درسا قاسيا، واصفة جماعة الإخوانية بالكاذبين، وأن إعلامية يعيشون فى غيبوبة من أجل الأموال وبيع الوطن، وأنهم خربوا البلد.
وقالت المتصلة فى مداخلتها عبر القناة الإخوانية: "مرسى اللى خرب وباع البلد، ومينفعش أنتوا تتكلموا عن أسيادكم، أنتوا فى غيوبية علشان حبة فلوس بتاخدوها".
وأصرت المواطنة المصرية "ليلى"، على مواصلة المكالمة لكشف وفضح إعلامى القنوات الإرهابية التى تبث من الخارج، والرد على الأكاذيب التى يروجها هؤلاء المأجورين عبر منابرهم لمحاولة زعزعة استقرار الدولة المصرية والتأثير بشكل سلبى على المواطنين.
هذا الخبر منقول من : اليوم السابع

احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014