الرئيسية / أخبار مصر الان / مدير أعمال الاعلامية ريهام سعيد يكشف أخر التطورات عن حالتها الصحية

مدير أعمال الاعلامية ريهام سعيد يكشف أخر التطورات عن حالتها الصحية

مدير أعمال الاعلامية ريهام سعيد يكشف أخر التطورات عن حالتها الصحية

مدير أعمال الاعلامية ريهام سعيد يكشف أخر التطورات عن حالتها الصحية

حدث

كشف خالد صواف، مدير أعمال الإعلامية ريهام سعيد، تطورات حالتها الصحية عقب نشر الأخيرة مقطع فيديو تتحدث خلاله عن مرضها، وخضوعها لعملية جراحية مؤخرا، أجراها دكتور حسام فودة.

وقال "صواف" لـ"الوطن"، إن الإعلامية ما زالت تجري فحوصات طبية لمعرفة تأثر الميكروب بالعلاج الحالي، موضحا أنها ستعرف مدى تطور حالتها الصحية، عقب أسبوع واحد، وأن الطبيب يخبر الإعلامية بتطور حالتها الصحية كل 14 يوما، بعد الإطلاع على نتائج التحاليل.

وأضاف أن الطبيب منع زيارتها نهائيا خوفا من انتقال الميكروب المعدي إلى المحيطين بها، "حتى أختها مش عارفة تزورها"، مؤكدا أن الحالة النفسية لريهام في تطور مستمر، فى ظل وجود دعم كبير من محبيها.

وأعرب عن انزعاجه من اتهامات بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي لها بإدعاء المرض، أو إجرائها جراحة تجميلية لتغيير حجم أنفها، معلقا: "هو لسه في حد بيشكك فعلا ريهام سعيد مش محتاجة تعمل شو، كل الناس عارف هي مين"، مطالبا الجميع بالدعاء لها بالشفاء.

طبيب ريهام سعيد

تواصلت "الوطن" مع الدكتور حسام فودة، الذي رفض الإدلاء بأي تصريحات إعلامية حول تفاصيل العملية التي أجراها للإعلامية، أو شرح حالتها الصحية الحالية.

التسجيل الصوتي لـ"ريهام سعيد"

ونشرت الإعلامية ريهام سعيد، فجر أمس، تسجيلا صوتيا تكشف فيه آخر تطورات حالتها الصحية، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" نافية خلال التسجيل، إصابتها بمرض جلدي، قائلة: "أنا معنديش مرض جلدي، ووشي مبيقعش"، معربة عن استغرابها بسبب اهتمام البعض بالتفاصيل الطبية لحالتها الصحية، لافتة أن ذلك سببه اتهام البعض لها بإدعاء المرض.

وأوضحت أن المشاكل التي أصابتها خلال الـ4 سنوات الماضية تسببت في التأثير على جهاز المناعة الخاص بها، مشيرة إلى أنها أصيبت بميكروب في منطقة بجوار الأنف، "الحتت دي بتسمى بمثلث الموت، ولما الميكروب ده بيصيب الغضاريف صعب قوي يتعالج بأدوية، لأن المكان ده مبيوصلوش الدم".

وكشفت عن إجراءها جراحة كبيرة في أنفها: "اضطريت اني أعمل عملية جامدة جدًا وشيلت مناخيري كلها بالغضاريف بالعضم بكل حاجة، وكان مفروض اني أفضل مناخيري فاضية تمامًا وأفضل مشوهة، وربنا رزقني بالدكتور حسام فودة أنقذ حياتي بأنه شال الغضاريف دي وبنى مناخير جديدة من وداني، وأخد غضاريف من الودان".

وتابعت: "ما زالت حياتي مهددة ومنعرفش الميكروب إذا كان راح أو لا، ومن خطورته أنه ممكن يوصل للمخ، ومش معنى أني انزل اني أبقى خفيت لأنه مش مرض بتاع قعدة".

وأكدت أنها مريضة منذ شهرين، وأنها نزلت التصوير رغم مرضها، "قاوحت وآخر حلقة كنت طالعة من غير ميكياج لأن الدكتور كان مانعني من الظهور بمكياج"، مشيرة إلى أن سبب نزولها كان الاحتفال بمصر في كأس الأمم الأفريقية، وأن نزولها كان خطرا على حياتها وفقا لطبيبها.

وناشدت جمهورها بالتبرع لإنقاذ الأطفال المفترض سفرهم لتلقي العلاج في الخارج، مؤكدة أنها لن ترجع إلى الشاشة في الوقت الحالي.

إعلان الإصابة بالمرض

يشار إلى أن الإعلامية ريهام سعيد تعرضت لوعكة صحية حسبما أكدت شقيقتها، مؤخرا، وكانت "ريهام" كتبت عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" منشورا ذكرت فيه: "حين وفاتي لا تهجروني، ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم الدنيا أصبحت مخيفة، فالموت لا يستأذن أحدا"، ودعا لها محبوها ومتابعوها بالشفاء.

هذا الخبر منقول من : الوطن


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014