الرئيسية / منوعات / مقتل 13.. طفل يفجر نفسه أثناء حفل زفاف في أفغانستان

مقتل 13.. طفل يفجر نفسه أثناء حفل زفاف في أفغانستان

مصاب مصاب لمدة 18 عامًا في أفغانستان لا تزال التفجيرات وإراقة الدماء تحدد الحياة اليومية، فأمس الجمعة لقى 13 شخص حتفهم على الأقل وأصيب أكثر من 40 آخرين، بعدما أُجبر طفل على تفجير قنبلة في حفل زفاف بإقليم نانجارهار الشرقي بالقرب من الحدود الباكستانية.
وذكر المتحدث باسم المقاطعة عطا الله خوجاني بأن الطفل كان يستخدم لمهاجمة ميليشيا متحالفة مع الحكومة على وجه التحديد، حيث تعمل الجماعات المؤيدة للحكومة بشكل روتيني مع القوات الأفغانية التقليدية لتعزيز الإجراءات وضمان عدم وقوع المناطق الهشة في سيطرة طالبان وداعش وفقًا للدايلي ميل.
في حين لم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم المميت يوم الجمعة نفى مسؤولو طالبان تورطهم، ويرجح أنها ترجع لتنظيم الدولة الإسلامية المعروف باسم داعش خراسان، لما له من نفوذ في المنطقة وينفذ بشكل روتيني هجمات مميتة.
يأتي التفجير في أعقاب سلسلة من الانفجارات المستهدفة التي تثير الخوف في المجتمعات الضعيفة وتودي بحياة الناس في جميع أنحاء البلاد المنكوبة، ففي يوم الأحد تم تفجير سيارة مفخخة في مقاطعة غزنة بوسط أفغانستان، مما أسفر عن مقتل 12 شخصًا وإصابة أكثر من 150 آخرين.
قبل أقل من أسبوع من ذلك هز انفجار وسط مدينة كابول، مما أسفر عن مقتل شخص واحد على الأقل وإصابة أكثر من مائة، كان 26 طفلًا على الأقل من بين المصابين، وشظايا الزجاج عندما انفجرت القنبلة في النوافذ القريبة.

المصدر صدى البلد