الرئيسية / أخبار عالمية / الرئيس الإندونيسي يلتقي خصمه بعد انتخابات محتدمة

الرئيس الإندونيسي يلتقي خصمه بعد انتخابات محتدمة

جاكرتا – (د ب أ):

التقى الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو خصمه السياسي برابوو سوبيانتو للمرة الأولى بعد أن تنافس الاثنان في انتخابات رئاسية متنازع عليها قبل ثلاثة أشهر.

ووصف جوكو الاجتماع بين من كانوا خصوما يوما بأنه "لقاء أصدقاء". وقال برابوو إنهما جزء من نفس "العائلة الإندونيسية الكبيرة" وأنه هنأ الرئيس على فوزه.

وفاز جوكو في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في 17 إبريل ولكن برابوو رفض الاعتراف بالنتائج، زاعما وجود تزوير واسع النطاق، ما أدى إلى يومين من أعمال الشغب التي أسفرت عن وفاة ثمانية أشخاص.

ورفضت المحكمة الدستورية الطعن المقدم من برابوو الشهر الماضي وقالت إنه ليس له أي أساس قضائي.

وقال جوكو إنهما استقلا قطارا بشبكة المترو الجديدة بالمدينة "جاكرتا إم آر تي" قبل إجراء المحادثات في مجمع تسوق محلي.

وغرد جوكو: "دعوت السيد برابو لركوب قطار (إم آر تي) هذا الصباح. لقد كان لقاء صديقين جرى التخطيط له منذ فترة طويلة. وكانت فرصة لتعريفه على القطار. فأنا أعلم أن السيد برابوو لم يجربه".

وذكر برابو، وهو جنرال عسكري سابق، إنه انتظر ليهنىء جوكو على إعادة انتخابه لأنه أراد قولها شخصيا.

وأضاف: "هناك أوقات نتنافس فيها سياسيا ولكن بعد القتال الشرس، مازلنا جزءا من الأسرة الكبيرة لجمهورية إندونيسيا".

وسوف يبدأ جوكو فترة ولايته الثانية رئيسا للبلاد في أكتوبر.

المصدر مصراوى