الرئيسية / أخبار الرياضة / مجلس الإسماعيلي في ورطة أمام الجماهير بسبب “ميركاتو الصيف”

مجلس الإسماعيلي في ورطة أمام الجماهير بسبب “ميركاتو الصيف”

فريق الإسماعيلي فريق الإسماعيلي يعيش مجلس إدارة نادي الإسماعيلي، برئاسة إبراهيم عثمان، أزمة حقيقة بسبب الصفقات التى يعقدها المجلس خلال فترة الانتقالات الصيفية لتدعيم الفريق الأول في الفترة المقبلة، خاصة أن الإدارة لم تنجح في ضم لاعبين "سوبر".كما فشلت الإدارة في إقناع عدد من نجوم الفريق لتجديد تعاقدهم مع النادي، وعلى رأسهم كريم بامبو ومحمود متولى، مما جعل الإدارة تؤجل الإعلان عن لصفقات لما بعد لقاء الزمالك والمؤجل من الأسبوع السابع والعشرين، ضمن منافسات الدوري الممتاز.وتسعى الإدارة إلى ضم عدد من اللاعبين السوبر، على أمل تحسين صورة الفريق أمام الجماهير الغاضبة، خاصة أن الفريق يشارك في ثلاث بطولات هى الدوري وكأس مصرو البطولة العربية.وعلمت " البوابة" أن مجلس عثمان أجل الإعلان عن الصفقات لعدم التعاقد مع لاعبين سوبر، على أمل ضم الهاني سليمان حارس الاتحاد السكندري خلال الساعات المقبلة، لتعويض رحيل محمد عواد إلى الزمالك.وأضاف المصدر، أن إدارة إبراهيم عثمان أجبرت على قبول رحيل عواد من أجل التعاقد مع عدد من لاعبي الزمالك، كما ترغب في ضم عدد من لاعبي الأهلي مقابل الاستغناء عن قائد الفريق محمود متولى من أجل تهدئة الشارع الإسماعيلاوي.وأوضح، أن المجلس سيطالب الأهلي بالتعاقد مع حسين السيد وباسم علي وأحمد حمودي، إضافة إلى مبلغ مالي مقابل الاستغناء عن محمود متولي، كما يسعى للتعاقد مع محمود عبدالعاطي دونجا ومحمد عنتر وباسم مرسي من الزمالك.وعلى جانب آخر، استقر مجلس إدارة النادي على استمرار الجهاز الفني بقيادة محمود جابر في الموسم الجديد بوجود صبري المنياوي في منصب مديرا للكرة، وعدم الاستعانة بمدير فني جديد، خاصة أنه يعتمد في سياسته على قطاع الناشئين بقلعة الدراويش.ويستعد الفريق لمواجهة الزمالك، في اخر محطات الدراويش بالموسم الجاري والمقرر لها الأربعاء المقبل، ويحتل الإسماعيلى المركز السابع برصيد 43 نقطة بعدما لعب 33 مباراة فاز فى 10 وخسر في مثلهما وتعادل فى 13 لقاء.

المصدر البوابة نيوز