الرئيسية / عاجل / لماذا سرب شباب الإخوان الهاربون خبرًا عن وفاة أيمن نور؟

لماذا سرب شباب الإخوان الهاربون خبرًا عن وفاة أيمن نور؟

لماذا سرب شباب الإخوان الهاربون خبرًا عن وفاة أيمن نور؟

أحدث الخبر الذى نشرته «الدستور»، فى الساعات الأولى من صباح اليوم، نقلًا عن مصادر فى تركيا، بشأن إصابة الهارب أيمن نور، رئيس مجلس إدارة قنوات «الشرق» الإخوانية، بأزمة قلبية أدت إلى وفاته- جدلًا واسعًا على وسائل التواصل الاجتماعى، إلى أن ظهرت تغريدة على حساب الهارب عبر «تويتر» تنفى المعلومات.
الغريب أن هذا الخبر مصدره أكثر من شاب يعملون داخل قناة «الشرق» الإخوانية، ممن تقدموا بشكاوى ضد أيمن نور خلال الفترة الماضية، بسبب الاستيلاء على حقوقهم المادية.
وأرسل أكثر من شاب منهم الخبر لـ«الدستور» قبل نشره، وذلك فى إطار حربهم مع أيمن نور، مؤكدين صحة الواقعة.
وأرجع هؤلاء ذلك الخبر إلى معرفتهم برعب أيمن نور من الفكرة، وإصابته بـ«فوبيا» من كونه مطاردًا، إلى جانب أمنيتهم أن يتخلصوا منه بالفعل حتى ولو بالموت.
وقال عدد من هؤلاء الشباب إن أيمن نور يحاول كسب تعاطف الممولين له بالحديث عن كونه مستهدفًا، بالرغم من أنه يعيش تحت حراسة مشددة من المخابرات التركية.
وكشف الشباب عن أن أيمن نور يعيش حالة من القلق والتوتر بسبب انعدام الثقة فيه، بعد أن زادت فضائحه لدرجة أنه يخشى من تخلص الإخوان منه.

هذا الخبر منقول من : الدستور

احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014