الرئيسية / اخبار مصر / اليوم .. انتهاء القوى العاملة من قبول طلبات الراغبين في التدريب الفندقي للشباب مجاناً‎

اليوم .. انتهاء القوى العاملة من قبول طلبات الراغبين في التدريب الفندقي للشباب مجاناً‎

اليوم .. انتهاء القوى العاملة من قبول طلبات الراغبين في التدريب الفندقي للشباب مجاناً‎ تنتهي وزارة القوى العاملة، اليوم الخميس، من قبول طلبات الراغبين في التدريب الفندقي للشباب من الذكور والإناث، لثقل وتأهيل مهاراتهم للالتحاق بالمجال الفندقي لتحقيق رؤية مصر 2030.
وقال وزير القوى العاملة، محمد سعفان، إن البرنامج التدريبي الأول سوف يشمل 150 متدرباً مجانا في الدورة الواحدة لمدة 3 أشهر اعتبارا من أول ديسمبر المقبل، وذلك في مقر فندق انتركونتيننتال "سيتي ستارز"، وسوف يمنح المتدرب 1000 جنيه شهريا كمكافأة تدريبية.
وكشف "سعفان" عن أنه تسهيلا على جميع الراغبين وتخفيف عبء وتكاليف السفر من مقر إقامتهم للوزارة، يتم تقديم المستندات المطلوبة للراغبين في التدريب من خلال الموقع الالكتروني للوزارة على الرابط التالي:
www.manpower.gov.eg/tr_tourism.html
أو التقدم بالطلبات باليد مرفقا بها السيرة الذاتية بما لا تزيد عن صفحة واحدة بالعنوان، وتاريخ الميلاد، والتليفون، والخبرات، وصورة من المؤهل الدراسي، ومن بطاقة الرقم القومي، وذلك بمقر وزارة القوي العاملة 3 شارع يوسف عباس – مدينة نصر- من الساعة التاسعة صباحا وحتي الثانية بعد الظهر، ولن تقبل أية طلبات غير مستوفاة للشروط.
وتابع أنه سيتم منح المتدرب عقب اجتيازه الدورة شهادة معتمدة تفيد نجاحه، مشيرا إلي أن يشرط في المتقدم للبرنامج التدريبي، ألا يقل عمره عن 18 عاما، ولا يزيد عن30 عاما، وتقديم صحيفة حالة جنائية حديثة، وشهادة طبية تفيد خلوه من الأمراض المزمنة أو أية أمراض تعوقه عن التدريب، وذلك بعد اجتيازه اختبارات القبول في التدريب، ويقبل جميع الحاصلين على المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة والعليا.
وأوضح أن التدريب يأتي تفعيلا لبروتوكول التعاون بين الوزارة مجموعة فنادق "إنتركونتيننتال مصر" وأفريقيا "سيتى ستارز، الذي يرمي إلى إعداد الشباب وثقلهم وتأهيلهم بالمهارات اللازمة للالتحاق بالمجال الفندقي لتحقيق رؤية 2030، وذلك من خلال توعيتهم بأهمية السلامة والصحة المهنية، وذلك من أجل الحد من المخاطر التي تهدد سلامتهم في بيئة العمل الحقيقية وتدريبهم على الأقسام الفندقية: المطبخ الساخن، والبارد ، وخدمة المطاعم، والأشراف الداخلي.
ونوه بأن هناك جهات عديدة تحملت المسئولية المجتمعية نحو توفير التدريب الأمثل للشباب، موضحًا أنه حين قامت الوزارة بتطوير منظومة التدريب كان لزامًا اللجوء إلى شركات القطاع الخاص، كي تكون هناك انطلاقة نحو منظومة تدريب جديدة بشكل متطور، في جميع القطاعات بشكل عام، وقطاع السياحة والفندقة بشكل خاص.
ولفت إلى ضرورة نقل الأفكار الجادّة في التدريب مع باقي الشركات في جميع القطاعات للمساهمة في تطوير ملف التدريب في مصر، مرحبًا بجميع الشركات التي تود أن تسهم في تطوير ملف التدريب في مصر.
وشدد على أن الوزارة تعمل جاهدًة، على جعل الشباب مؤهلين لشغل الأعمال بتوفير تدريب مناسب لهم، كي يكون باستطاعتهم مواكبة سوق العمل بتطوراته المتلاحقة داخل مصر، وخارجها، موضحا أنه لن يتوفر ذلك إلا عن طريق تدريب الشباب تدريباً حقيقياً، وجادً.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *