الرئيسية / أخبار مصر الان / حكم إجهاض الأم جنينها بعد ما تبين أن به مرض

حكم إجهاض الأم جنينها بعد ما تبين أن به مرض

صدى البلد ورد سؤال للدكتور على جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو كبار هيئة العلماء، سؤال يقول صاحبه (أختي حامل فى آخر الشهر الخامس وتبين من السونار وجود ماء على مخ الجنين وذكر الدكتور المعالج فى التقرير أن ذلك قد يؤدى إلى تخلف عقلى وفقدان للسمع والبصر وضمور للأطراف مع احتمالية عدم إتمام الحمل مع احتمال موت الجنين وقد أوصى بتنزيل الجنين فما حكم ذلك مع العلم أن الطبيب مسلم ومختص وتم استشارة ٣ أطباء من زوى الاختصاص واوصوا بذلك).
وأجاب "جمعة"، خلال لقائه بأحد الدروس الدينية المذاعة عبر موقع يوتيوب، قائلًا: إذا كانت حالة الجنين تستدعى إجهاضه وأقر بذلك الأطباء فينزل فورًا مراعاة لهذة الحالة.
وأشار الى أن الإجهاض حرام شرعًا ما لم يكن هناك سببٌ طبيٌّ معتبرٌ أو يمثل استمرار هذا الحمل خطرًا على حياة الأم، لافتا أن هناك بعض الحالات يسمح فيها للمرأة الحامل أن تجهض نفسها بأن يكون هناك تقرير طبي من أن بقاء هذا الحمل يؤدي الى خطر على حياتها وصحتها فيجوز لها ذلك ولابد أن يكون هذا الإجهاض قبل إكتمال الـ4 أشهر أى قبل نفخ الروح فى الجنين، إما إذا أكمل الـ4 أشهر فلا يجوز لها ذلك.
وأوضح لو كان الإجهاض بعذر شرعي فلا إثم على الأم ولا كفارة عليها، أما لو كان الإجهاض بدون عذر، فالكفارة تكون بالاستغفار، وليس بالمال.

المصدر صدى البلد