الرئيسية / أخبار عالمية / بعد تصريحات مُعادية للهدنة.. نتنياهو لوزرائه: كفى تعليقات حول غزة

بعد تصريحات مُعادية للهدنة.. نتنياهو لوزرائه: كفى تعليقات حول غزة

بعد تصريحات مُعادية للهدنة.. نتنياهو لوزرائه: كفى تعليقات حول غزة

كتبت- رنا أسامة:

أوعز رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إلى وزراء حكومة الاحتلال، بالتزام الصمت إزاء الوضع الأمني مع قطاع غزة على خلفية تصريحات "حربية".

وذكرت صحيفة "المصدر" الإسرائيلية أن نتنياهو طلب من الوزراء احترام قرار قرار المجلس الوزاري المصغر (الكابينيت) الخاص بوقف إطلاق النار مع حركة حماس في غزة الذي جرى بوساطة مصرية.

وجاءت أوامر نتنياهو، الذي يشغل في الوقت الراهن منصب وزير الدفاع بعد استقالة أفيجدور ليبرمان، في أعقاب سلسة تصريحات أطلقها وزراء بشأن غزة في مؤتمر للدبلوماسيين استضافته صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية.

خلال المؤتمر قال وزير الشؤون الاستراتيجية، جلعاد أردان، إن دخول إسرائيل القطاع للسيطرة على أجزاء منه أو كله "بات أقرب من أي وقت مضى". وأضاف أن "إسرائيل إذا قررت الانتقال من الدفاع إلى الهجوم ضد حماس، فالتطبيق سيكون اغتيال قادة حماس"، بحسب الصحيفة.

وفي الوقت ذاته هدّد وزير الإسكان الإسرائيلي الجنرال يؤاف جالنت، بضورة غير مباشرة، يحيى السنوار، بصورة مباشرة، قائلا إن "حياته محدودة بالوقت ولن ينعم بالعيش ليصل إلى مأوى للمسنين.

فيما قالت وزيرة العدل الإسرائيلية إياليت شاكيد، إن اتفاق وقف إطلاق النار الأخير في غزة "لن يدوم لأكثر من عدة أشهر، ومن ثم لن يكون هناك خيار سوى محاربة حماس بكل السبل".

وقبل أسبوع، وافقت حكومة الاحتلال على اتفاق، برعاية مصرية، لوقف إطلاق النار مع حركة حماس في قطاع غزة، الأمر الذي دفع وزير الدفاع أفيجدور ليبرمان لتقديم استقالته احتجاجًا على الهُدنة التي وصفها بأنها "استسلام للإرهاب".

جاء ذلك في أعقاب غارات جوية شنتها سلطات الاحتلال على قطاع غزة وصواريخ أطلقتها المقاومة الفلسطينية، هي الأقوى منذ عدوان 2014 على القطاع.

بدأت التوتر بعدما عندما نفذ جيش الاحتلال عملية أسماها "أمنية" في خان يونس بالقطاع، قبل نحو 10 أيام، أسفرت عن استشهاد قيادي في كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة حماس و6 آخرين، فضلًا عن مقتل ضابط إسرائيل رفيع.

المصدر مصراوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *