الرئيسية / اخبار مصر / وزيرة التضامن: تكافل وكرامة قدم دعما بأكثر من 26 مليار جنيه حتى الآن

وزيرة التضامن: تكافل وكرامة قدم دعما بأكثر من 26 مليار جنيه حتى الآن

وزيرة التضامن: تكافل وكرامة قدم دعما بأكثر من 26 مليار جنيه حتى الآن أكدت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الحكومة تحولت من التصدي لمواجهة الفقر النقدي فقط إلى مواجهة الفق متعدد الأبعاد، حيث وفرت دعما نقديا مشروطا بحضور أبناء الأسر المستفيدة في مدارسهم بنسبة لا تقل عن 80% من أيام الدراسة، وكانت النتيجة انتظام أبناء هذه الأسر بنسبة 100% في التعليم.
ولفتت إلى اشتراط الوزارة ذلك للحصول على الدعم زيارة الأسرة المستفيدة للوحدات الصحية على الأقل 3 مرات في العام، كما وفرت الحكومة دعم سكني متمثل في الإسكان الاجتماعى، موضحة أن إجمالي قيمة الدعم النقدي لكرامة وتكافل حاليا منذ بدء البرنامج َوحت تاريخه 26 مليار و87 مليون و724 ألفا و680 جنيه.
وأضافت أن الوزارة قامت بالتعاون مع وزارة الصحة بميكنة القوميسيون الطبي الخاصة بتحديد نسبة الإعاقة، ويتميز بدقة تمكن الوزارة من اكتشاف الشهادات المزورة حيث خرجت من أي مكان وعبر أي طبيب، مشيرة إلى أن الوزارة نفذت أيضا قاعدة بيانات مميكنة تضم كل من يرى في نفسه مستحق للمساعدة، وتم ربطها بقواعد بيانات في عدة وزارات ويتم تحديثها بشكل مستمر حيث يتوقف الدعم بمجرد تسجيل وفاة المستفيد منه.
ونوهت بأن عدد الأسر المسجلة على قواعد بيانات البرنامج بلغت حتى شهر نوفمبر الجاري ٦ ملايين و٣٥٩ ألفا و٢١٥ أسرة، فيما بلغ عدد أفراد الاسر المسجلة على قواعد بيانات البرنامج ٢٤ مليونا و٨٣٥ الفل و٤١٨ فردا، وبلغ عدد الأسر المستفيدة بالنسبة لإجمالي الأسر المسجلة الصحيحة ٢ مليون و٢١٣ الفل و٢١٩ أسرة بنسبة 42 %، وعدد أفراد الأسر المستفيدة بالنسبة لإجمالي عدد الأفراد المسجلين ٩ ملايين و٢٥٢ الفل و٨٧٣ فردا بنسبة ٤٤ %.
وأردفت أن البرنامج ساهم البرنامج في حدوث تحسن في المؤشرات الصحية والتعليمية والغذائية على مستوى الاسر المستفيدة حيث تلاحظ اهتمام الاسر بالناحية التعليمية للأبناء والحرص على استمرارهم وانتظامهم في التعليم مع متابعة مستوى تقدمهم الدراسي ومن الناحية الصحية اتاح الدعم الذي تحصل عليه الاسر لهم الفرصة للحصول على رعاية صحية أفضل من تلك التي كانوا يحصلون عليها سابقاً.
وكشفت عن ارتفاع معدلات الاستهلاك بين الاسر حيث تمكنوا من التعايش مع ارتفاع الاسعار، فقد استطاعت تلك الاسر زيادة استهلاكها من الغذاء تحسين نمطها الغذائي ما انعكس ايجاباً على الحالة الصحية لأفراد الاسرة وخاصة الاطفال.
وواصلت أنه تلاحظ أن معدل استهلاك الأسر المستفيدة من برنامج "تكافل" زاد بنسبة 8.4% مقارنة بالأسر غير المتلقية للدعم فقد ساهم البرنامج في انخفاض احتمالية معاناة الأسر المستفيدة من الفقر بنسبة %11 وفقاً لخط الفقر العالمي وبنسبة %8 وفقاً لخط الفقر الإقليمي.
جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر السنوي الثالث لبرنامج تكافل وكرامة اليوم والمقام تحت عنوان الحماية الاجتماعية المنتجة :"من الحماية الى الانتاج" وذلك تحت رعاية وحضور المهندس مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء وبحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى والدكتور رانيا المشاط والدكتور على مصيلحي وزير التموين والسيد جيفري ادامز السفير البريطاني بالقاهرة وعدد من المسئولين.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *