الرئيسية / أخبار الكنيسة / البابا تواضروس: ندرس أمور الوحدة مع الكنائس الأخرى

البابا تواضروس: ندرس أمور الوحدة مع الكنائس الأخرى

البابا تواضروس: ندرس أمور الوحدة مع الكنائس الأخرى قال البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، ان كل الكنائس في العالم تريد أن تتوحد مع بعضها، مشيراً الي ان الكنيسة القبطية الارثوذكسية عندما تصلي في الأجبية في جزء"ارحمنا يا الله ثم ارحمنا" تصلي وتقول "لنصل إلى اتحاد الإيمان"، لافتاً الي ان الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ليست وحدها التي تريد الوحدة.
وأوضح، ان الوحدة تتم على أساس اتحاد الإيمان ونحن ندرس كل الأمور الإيمانية وهذا أساس مسار الحوارات، مشيرا إلى أنه حتى الآن ما زالت المناقشات قائمة بيننا وبين الكنائس الاخرى ولم تنتهي وحتي الآن لم نصل لخطوة نهائية.
جاء ذلك خلال لقاء قداسته مع أمناء وأمينات الخدمة بكنائس الإسكندرية، بالكنيسة المرقسية بالإسكندرية والذي أجاب على أسئلتهم والتي تناولت قضايا وموضوعات شتى.
كان البابا تواضروس الثاني، قد القي، مساء أمس، عظة الأربعاء الأسبوعية من الكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية تحت عنوان "العذراء مريم نموذج خدمة ناجح"
وتحدث البابا تواضروس خلال كلمته عن العذراء مريم، كمنوذج خدمة ناجح، وذلك بمناسبة انتصاف مدة صوم السيدة العذراء مريم، والذي بدأ في السابع من أغسطس الجاري.
وحرص قداسة البابا تواضروس الثاني على تكريم المتفوقين من أبناء الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الثانوية العامة والفنية، والجامعات.

المصدر الفجر