الرئيسية / اخبار مصر / عام على مذبحة الروضة.. كيف أعادت الدولة الحياة إلى القرية؟

عام على مذبحة الروضة.. كيف أعادت الدولة الحياة إلى القرية؟

عام على مذبحة الروضة.. كيف أعادت الدولة الحياة إلى القرية؟

تحل اليوم الذكرى الأولى لمذبحة قرية الروضة، حينما باغت الإرهاب الغاشم المصلين العزل في مسجد القرية التي تقع ضمن نطاق مركز بئر العبد في شمال سيناء، وأمطروهم بالرصاص، غير مبالين بحرمة المسجد، ليثبتوا أن الإرهاب الغاشم لا يفرق بين مسلم ومسيحي أو مدني وعسكري. وعلى مدار عام كامل سعت الدولة إلى إعادة تأهيل قرية الروضة؛ لتعود إليها الحياة من جديد كما كانت قبل الحادث، آمنة مطمئنة. وفيما يلي نرصد بالأرقام كيف أعادت الدولة الحياة إلى قرية الروضة خلال عام..
أعلن محافظ شمال سيناء عبد الفضيل شوشة أن إجمالي عدد منازل قرية الروضة وتوابعها، التي تم رفع كفاءتها بلغ 767 منزلاً، بينها 100 منزل تكفلت بها مؤسسة مصر الخير، و78 منزلاً عن طريق مؤسسة الأورمان، و25 تولاها الأزهر الشريف، و270 منزلاً عن طريق وزارة الأوقاف، وتطوير باقى المنازل كان تحت مسئولية جهاز تعمير سيناء ووزارة الإسكان، فضلاً عن تنفيذ المجمع الخدمى والمرافق، من طرق ومياه وكهرباء، وغيرها من خدمات جارٍ إنشاؤها في القرية وتوابعها، علاوة على المدارس والمعاهد الأزهرية والمنشآت الخدمية الأخرى.
جهاز تعمير شمال سيناء بدوره أعلن أنه تم تخصيص 81 مليون جنيه من الجهاز، و16 مليونًا و400 ألف جنيه من وزارة الأوقاف، ومليوني جنيه من الأزهر لرفع كفاءة منازل القرية وتوابعها، وأضاف المهندس مصطفى عبد الفتاح، رئيس قطاع مياه الشرب والصرف بشمال سيناء، أنه تم تخصيص 35 مليون جنيه لإنشاء مشروعات صرف صحي في القرية، من بينها إنشاء محطة رئيسية وأخرى فرعية وثالثة للمعالجة من قبل الهيئة القومية لمياه الشرب، مشيراً إلى أنه يجرى إحلال وتجديد شبكة المياه فى القرية بطول 14 كم بنسبة تنفيذ 75%.
كما أجرت شركة الكهرباء تغييرات على الخطوط الهوائية للكهرباء داخل القرية بكابلات أرضية، ووافقت الوزارة على تركيب 60 عدادًا لأسر الشهداء والمصابين في المجزرة من أهالي القرية بالمجان.
ورياضيا تم تخصيص 7.5 مليون جنيه من الإدارة المركزية للمنشآت الرياضية بوزارة الشباب؛ لإنشاء مركز شباب متطور في قرية الروضة، كما تم إنشاء مزرعة سمكية بطاقة 10 أطنان فى زمام القرية بتكلفة 380 ألف جنيه مقدمة من هيئة الثروة السمكية.
قرية الروضة – مركز بئر العبد – محافظة شمال سيناء:
– التكلفة الكلية: 5 ملايين جنيه مصري.
– هذه هي القرية الـ14 في مبادرة حديد المصريين لإعادة إعمار القرى الأكثر احتياجاً في مصر والثانية في شمال سيناء (قرية الخربة والتي تم افتتاحها في 23 إبريل 2016).
– تم إعادة إعمار 54 منزلا وتجهيزها بالكامل بالأثاث والأجهزة الكهربائية، وتوزيع منح لتمويل 24 مشروعا صغيرا، وتوزيع 50 رأس أغنام وماعز لـ50 أسرة بدون عائل، والتكفل بتزويج 10 فتيات يتيمات، وتوزيع 10 أجهزة تعويضية لذوي الاحتياجات الخاصة.

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *