الرئيسية / المرأة / تأثير العيش في مناطق خضراء.. يحسن من الصحة العقلية

تأثير العيش في مناطق خضراء.. يحسن من الصحة العقلية

العيش في مناطق خضراء العيش في مناطق خضراء أكدت دراسة أجريت مؤخرا أن الصحة العقلية للإنسان يمكن أن تتأثر بالعيش في مناطق خضراء، وطبيعية، لذا نصحت حكومة المملكة المتحدة ببناء المنازل على مسافة 984 قدمًا (300 متر) من المناطق الطبيعية ، مثل الحديقة، للحفاظ على الصحة البدنية والعقلية.
تقدم الدراسة دليلًا على أن هذه الإرشادات يمكن أن يكون لها تأثير حقيقي على الصحة العقلية للشخص أيضًا، حيث قام الباحثون بجمع ردود المسح من 25،518 شخصًا في لندن مع بيانات عن المساحات الخضراء فيما يتعلق بالمكان الذي يعيشون فيه.
وقام الباحثون بعمل مقارنة مع الصحة العقلية للمشاركين ، حيث تم تقييم العوامل الأخرى التي تؤثر على رفاهية الشخص ، مثل الحالة الاجتماعية والتعليم والصحة والدخل.
بشكل عام ، كانت هناك علاقة قوية بين مقدار المساحة الخضراء المحيطة بمنزل الشخص ومشاعر الرضا عن الحياة والسعادة وتقدير الذات، حيث أنه كلما كانت المساحة الخضراء أقل كان الاشخاص اكثر عرضة للتعرض للأمراض العقلية كالاكتئاب، والتوتر ، والقلق.
وقالت الدكتورة فيكتوريا هالدين ، المشرف الدراسة ، إن الدراسة قدمت أكثر الأدلة اتساعًا حتى الآن على كيف يمكن للمساحات الخضراء ان تساهم في تحسين الصحة العقلية.
وأضاف البروفيسور ستيفن جارفيس من جامعة وارويك: "هذه هي الدراسة الأولى التي تقدم دليلًا ملموسًا على كيفية قيام المساحات الخضراء الحضرية بتحسين الصحة العقلية، وبالتالي ينبغي أن تكون المنازل بجانب مساحات خضراء لكي تحافظ على صحة الأطفال العقلية فيما بعد.

المصدر صدى البلد