الرئيسية / أخبار مصر الان / خبير أمريكي يفند أكذوبة تركيا حليف استراتيجي مهم للولايات المتحدة.. كوك: أردوغان حول بلاده إلى حكم استبدادي بدلا من دولة ديمقراطية .. وحارب حلفاء واشنطن

خبير أمريكي يفند أكذوبة تركيا حليف استراتيجي مهم للولايات المتحدة.. كوك: أردوغان حول بلاده إلى حكم استبدادي بدلا من دولة ديمقراطية .. وحارب حلفاء واشنطن

صدى البلد أردوغان أفرج عن القس الأمريكي بعد شهور من الرفض
موقف ترامب من قضية جمال خاشقجي اختار السعودية وليس تركيا
أنقرة تريد شراء منظومة صاروخية روسية تهدد الطائرات الأمريكية
انتقد الخبير الأمريكي في العلاقات الدولية ستيفن كوك، في تحليل نشرته مجلة بولتيكو الأمريكية، فكرة أن تعتبر واشنطن أنقرة أنها شريكا استراتيجيا.
وأوضح كوك أنه مستاء من أن قلة في المؤسسات الأمريكية مثل وزارة الخارجية والبنتاجون والكونجرس مازلوا يروجون إلى فكرة أن تركيا تعتبر شريكا استراتيجيا مهما للولايات المتحدة بدعوي أنها عضو في حلف الناتو ويمكنها أن تتيح للحلفاء الأجانب إمكانية استخدام قواعدها الجوية والتعاون الاستخباراتي معاها بالإضافة إلى أنها دولة مستقرة، ولكنه اعتبر أن هذه الحجج مبالغ فيها، وقال إنه يجب إعادة التفكير في الشراكة الاستراتيجية التى تجمع الولايات المتحدة مع تركيا.
وأضاف أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عندما انتخب كرئيس بدا أن الأتراك قد يشعرون بالراحة تجاهه، بفضل أن حملته الانتخابية كانت ضد النظام الأمريكي، الذي يعتبره القادة الأتراك أنه معادي لأنقرة، ولاحقا عندما التقى ترامب بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في قمة الناتو التى عقدت في يوليو، تحدثا بحرارة مع بعضهم البعض.
وأوضح الكاتب أنه على الرغم من اللقاء الجدي الي جمع أردوغان وترامب إلا أن العلاقة بين الولايات المتحدة وتركيا ما زالت تواجه خلافات في ملفات مثل سوريا وروسيا وإيران ومعاملة الأمريكيين في تركيا ومصير الداعية التركي فتح الله جولن الذي يتهمه أردوغان بأنه خطط الانقلاب الفاشل في 2016.
وتابع أن رغم رفض أردوغان الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برونسون، الذي احتجزته السلطات التركية بتهمتى التجسس والإرهاب منذ أكتوبر 2016، ونشوب حرب كلامية بين وبين ترامب بسبب القس تطورت إلى فرض ترامب عقوبات على تركيا، فإن أردوغان أُطلق سراح برونسون في الشهر الماضي، وقال ترامب إنه يتطلع إلى إقامة علاقات جيدة مع تركيا، ويبدو أن ترامب راغبًا في تلبية مطالب تركيا بأن تسلم الولايات المتحدة جولن، على الرغم من غياب وجود أدلة حاسمة ضده.
وأكد كوك أن ما يفعله الأتراك من تسريب معلومات في قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي لم يجعل ترامب يفضل تركيا عن السعودية حيث ظهر أنه مؤيدا للرياض.
وقال الخبير سواء كنت توافق أم لا مع مواقف ترامب حول بعض القضايا فمن الواضح أن تركيا لا تثبت أنها الشريك الذي طالما كان كثيرون منا يأملون أن يفعله.
وتابع أن البعض اعتقد في يوم من الأيام أن تركيا يمكن أن تصبح ديمقراطية، ولكنها تحولت إلى حكم استبدادي ممتزج بعبادة شخصية زعيم عظيم بدون أي ضوابط، وتم تسييس القضاء وأصبح البرلمان تحت سيطرة الحزب الحاكم، وتم شراء الصحفيين أو ترهيبهم أو اعتقالهم.
وعلى صعيد السياسة الخارجية ، فإن تركيا بصدد شراء نظام دفاع جوي روسي متقدم يمكن أن يشكل تهديدًا للطائرات الحربية الأمريكية ، على الرغم من أنقرة حليف للولايات المتحدة ، ولكنها هددت الجنود الأمريكيين في سوريا وقامت بعمليات عسكرية ضد حلفاء واشنطن الأكراد في حربهم ضد تنظيم داعش الإرهابي.

المصدر صدى البلد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *