الرئيسية / منوعات / دراسة أمريكية: تلوث الهواء يتسبب في زيادة معدلات جرائم العنف

دراسة أمريكية: تلوث الهواء يتسبب في زيادة معدلات جرائم العنف

صدى البلد كشفت دراسة أمريكية ضخمة عن أن تلوث الهواء قد يلعب دورا خطيرا في في تحول بعض الناس إلى مرتكبي أعمال عنف.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وجد الباحثون بعد إجراء دراسة ضخمة امتدت لـ13 عاما، لبيانات 86 مليون شخص في الولايات المتحدة، أنه عندما يكون الهواء أكثر تلوثا، يتم ارتكاب جرائم أكثر عنفا.
ويعتقد الباحثون أن الجزيئات المحمولة بالهواء والغازات الضارة يمكن أن تتداخل وتؤثر على الأداء السليم للدماغ، ما يجعل الناس أكثر عرضة للتصرف بعنف.
وأضافت الصحيفة أنه من المرجح أن تؤدي هذه الدراسة الحديثة إلى دعوات أخرى للمدن البريطانية إلى تصحيح ممارساتها البيئية، من خلال إظهار أن تلوث الهواء يمكن أن يؤثر على السلوك وليس فقط الصحة الجسدية للأشخاص.
وأشارت إلى أنه لا يزال يعيش مليوني شخص في العاصمة البريطانية لندن وحدها، في مناطق لديها مستويات غير قانونية من تلوث الهواء. وفقا لتقارير رسمية.
ولفتت إلى أنه لا عجب وأن المدن المزدحمة الملوثة تشهد معدلات أكبر من جرائم العنف.
وتابعت أن الباحثين لم يبحثوا ببساطة فيما إذا كانت هناك جرائم عنف أكثر في الأماكن الملوثة. وبدلًا من ذلك، نظروا في كيفية ارتفاع الجرائم المسجلة وسقوطها مع مرور الوقت في 301 مقاطعة متنوعة في جميع أنحاء الولايات المتحدة – الحضرية والضواحي والمناطق الريفية – وما إذا كانت هناك أي صلة لها بقراءات تلوث الهواء.
واصلت أنهم سألوا عما إذا كانت معدلات الجريمة قد ارتفعت عندما ارتفع تلوث الهواء. بالنسبة للجرائم غير العنيفة مثل السرقة، كان الجواب "لا". لكن بالنسبة للجرائم العنيفة، ظهرت علاقة.

المصدر صدى البلد