الرئيسية / حوادث / شاهدة تروي تفاصيل خطف “طفل الشروق”.. وتتعرف على متهم أمام المحكمة

شاهدة تروي تفاصيل خطف “طفل الشروق”.. وتتعرف على متهم أمام المحكمة

شاهدة تروي تفاصيل خطف "طفل الشروق".. وتتعرف على متهم أمام المحكمة

كتب – محمود السعيد:

استمعت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار لطفي سالمان، اليوم السبت، لأقوال الشهود في قضية خطف طفل الشروق.

وقالت الشاهدة ساندرا سامي، إنها يوم واقعة اختطاف الطفل سامي هشام، كانت مسئولة عن توصيله وشقيقته و آخرين من أصدقائهم إلى منازلهم، مضيفة أنه ومع وصولها لمنزل "سامي" وشقيقته قامت بمهاتفة والدته لكي تفتح الباب.

وأضافت أنه مع قيامها بفتح شنطة السيارة لإخراج حقيقة الطفلين، وفي هذه الأثناء لاحظت أن هناك سيارة من الخلف لم تهتم بها في بادئ الأمر، وأضافت بأنها فوجئت بأحد الأشخاص ينزل من السيارة وقام بسحب سامي لداخل السيارة، وتابعت بأنها رأت وجه السائق ونزلت بسرعة لإنقاذ الطفل وحاولت إيقافها ولكن لم تستطع لأن السيارة انطلقت بسرعة.

وتابعت الشاهدة بأنها طاردت الخاطفين ولكن بعد خروجهم على الطريق العمومي، خارج منطقة الفيلات، تمكنت السيارة من الإفلات لكونها كانت تسير بسرعة، وتمكنت من التعرف على السائق أمام المحكمة.

وتنازل الدفاع عن سماع باقي شهود الإثبات عدا الشاهد الثاني الطفل المجني عليه، والشاهدين عبد العزيز محمد علي سليم، محمد السيد العربي.

وعن هذا، أكد المستشار فايز ملك، جد الطفل الضحية، على أن حفيده لازال يعاني نفسيًا بسبب الواقعة، وأنه كان وقت الواقعة أقل من سبع سنين، مشيرًا الى المعاملة السيئة التي لاقاها أثناء احتجازه، مشيرًا الى صعوبة أن يحضر الى المحكمة لكي يرى من قام بضربه – وفق قوله، ذاكرًا بأنه يُفزع حينما يرى أناس يشبهون المُتهمين.

وكانت النيابة العامة في يوليو الماضي، أحالت المتهمين للجنايات بتهم الاختطاف والاشتراك فيه وحيازة أسلحة نارية بدون ترخيصّ

واعترف المتهمون في التحقيقات باختطاف الطفل سامي لخلافات مالية مع جده، وأنهم راقبوا تحركات وخط سير الطفل لأكثر من 10 أيام حتى تمكنوا من خطفه.

المصدر مصراوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *