الرئيسية / اخبار مصر / حملة “تحقيق الأماني” تبدأ تجميع 1000 باروكة كروشيه للأطفال مرضى السرطان

حملة “تحقيق الأماني” تبدأ تجميع 1000 باروكة كروشيه للأطفال مرضى السرطان

حملة تحقيق الأماني تبدأ تجميع 1000 باروكة كروشيه للأطفال مرضى السرطان

يحاول الكثيرون تقديم الدعم والتبرعات للمرضى، ولكن الأموال نفسها ليست كافية فهناك احتياجات أخرى أهم كثيرًا من الأموال كالتجهيزات الصحية في المستشفيات والأدوية فضلاً عن الدعم النفسي والذي له أثر كبير في نفوس المرضى خاصة الأطفال، ومن هنا خرجت فكرة جديدة لدعم الأطفال المصابين بمرض السرطان وهي "حملة الـ 1000" أو تحقيق الأماني وعمل باروكات كروشيه لتدفئتهم طوال فصل الشتاء ورسم البسمة على وجوههم.
حيث أطلقت الحملة رضوى محسن خريجة كلية الآداب قسم التاريخ جامعة القاهرة، وطالبت الجميع بتقديم المساعدة سواء من خلال من يجيدون عمل الكروشية، أو من خلال شراء الخيوط لمساعدة الأطفال خاصة الفتيات بسبب اختفاء شعرهم إثر الجلسات والعلاج الكيماوي وبهدف هزيمة اليأس في عيون مرضى السرطان، من خلال نشاط تحقيق الأماني بجمعية رسالة التي اهتمت طوال 5 سنوات بتحقيق أمنيات أطفال السرطان معنويًا وماديًا.
وأوضحت رضوى في حديثها مع "أهل مصر" أنه تم استقاء الفكرة من خلال مشاهدة فيديو في امريكا وكان هناك حملة مماثلة فأردنا تطبيقها لأن في كل أسرة هناك من يتمكن من عمل الكروشيه، سواء فتيات أو أمهات، وأنه تم تجميع 50 باروكة كروشية مُطالبة بوجود متطوعين لعمل الكروشيه أو المساهمة بثمن خيوط الباروكا والتي تتكلف من ٥٠ج لـ ٧٥ج حسب طول الشعر بهدف بدء التوزيع م أول شهر ديسمبر، في إطار نشاط تحقيق الأماني في جمعية رسالة لمساعدة المرضى في الشتاء وتغطية أكبر عدد من أطفال مرضى السرطان، والهدف عمل أكثر من 1000 باروكا للشعر.
وأشارت أن الباروكا الكروشيه ستكون لشعر البنات وللأولاد "الأيس كاب" بالصوف الناعم، وستكون أعمارهم من ٣ سنوات إلى ١٥ سنة، كما أنه يمكن التواصل للتبرع في أحدى فروع رسالة في كلاً من "المهندسين، المعادي، مصر الجديدة، فيصل، الإسكندرية" والسؤال عن نشاط تحقيق الأماني، كما أنه يمكن للمتبرعين التواصل والاستفسار على 01155187666 .
وتمنت رضوى نجاح الحملة والوصول إلى أكبر عدد من الأطفال في كل المحافظات خاصة الفتيات لتعوضيهن عن فقدان شعرهن وتحسين حالتهم النفسية، مع أهمية انتشار الحملة من خلال التليفزيون والراديو ومواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *