الرئيسية / صحة / تعرف إلى أعراض التهاب اللثة

تعرف إلى أعراض التهاب اللثة

التهاب اللثة هو أحد الأمراض الطفيفة والشائعة في اللثة (مرض الأنسجة المحيطة بالأسنان) التي تسبب الهياج والاحمرار والانتفاخ (الالتهاب) في اللثة. ونظرًا لأنَّ التهاب اللثة قد يكون طفيفًا، فربما لا تلحظ أنك مصاب به.
التهاب اللثة.. هو أحد الأمراض الطفيفة والشائعة في اللثة، التي تسبب الهياج والاحمرار والالتهاب. ونظرًا لأنَّ التهاب اللثة قد يكون طفيفًا، فربما لا تلحظ أنك مصاب به، لكن من المهم أن تتعامل بجدية معه وتعالجه على الفور، فقد يؤدي إلى مرض أكثر خطورة بكثير، وهو التهاب دواعم الأسنان، وينتهي بفقدان الأسنان.
اقــرأ أيضاً أسباب نزيف اللثة
ويكمن السبب الأكثر شيوعًا لالتهاب اللثة في سوء نظافة الفم، ويمكن الوقاية منه باتباع العادات الفموية الصحية، مثل غسيل الأسنان بالفرشاة مرتين يوميًا على الأقل وتنظيفها بالخيط يوميًا وزيارة طبيب الأسنان بصورة منتظمة.
* الأعراض
تكون اللثة السليمة قوية ولونها وردياً فاتحاً، وإذا كانت اللثة لديك منتفخة وحمراء قاتمة وتنزف بسهولة، فقد يكون لديك التهاب، ونظرًا لأن التهاب اللثة من النادر أن يكون مؤلمًا، فقد تكون مصابًا بالتهاب اللثة دون أن تكون على علم بذلك.
شكل توضيحي لالتهاب اللثة
وتشمل علامات التهاب اللثة وأعراضه ما يلي:
– تورم اللثة.
– انتفاخ اللثة وليونتها.
– انحسار اللثة.
– أحيانًا، ألم.
– نزيف اللثة بسهولة عند تنظيف الأسنان بالفرشاة أو بالخيط، ويظهر ذلك أحيانًا على شكل احمرار أو لون وردي على الفرشاة أو الخيط.
– تغير لون اللثة من اللون الوردي الصحي إلى اللون الأحمر القاتم.
– رائحة كريهة من الفم.
اقــرأ أيضاً صحة اللثة ترتبط بصحة الجسم كله
ويوصي معظم أطباء الأسنان بالخضوع لفحص منتظم للأسنان وذلك لاكتشاف التهاب اللثة وتسوس الأسنان وغيرها من مشاكل الفم والأسنان قبل أن تتسبب في ظهور أعراض مزعجة وتؤدي إلى مشاكل أكثر خطورة.
وإذا لاحظت ظهور أي من علامات التهاب اللثة أو أعراضه، فاحجز موعدًا لدى طبيب الأسنان. وكلما سارعت في الحصول على الرعاية، زادت فرصتك في تلافي الضرر الذي يسببه التهاب اللثة ومنع تفاقمه إلى التهاب دواعم الأسنان.

المصدر صحتك