الرئيسية / اخبار مصر / بعد موافقة البرلمان عليه.. ننشر النص الكامل لمشروع تعديل قانون المخطوطات

بعد موافقة البرلمان عليه.. ننشر النص الكامل لمشروع تعديل قانون المخطوطات

بعد موافقة البرلمان عليه.. ننشر النص الكامل لمشروع تعديل قانون المخطوطات وافق البرلمان، اليوم خلال الجلسة العامة، على مشروع قانون مقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام القانون رقم 8 لسنة 2009 بشأن حماية المخطوطات.
وحصلت "الفجر" على النص الكامل للمشروع، وجاء كالتالي:المادة الأولىيستبدل بنص البند "1" من المادة الأولى والفقرة الأولى من المادة الثالثة من القانون رقم 8 لسنة 2009 بشان حماية المخطوطات.
المادة الأولى: بند 1كل ما دون بخط اليد قبل عصر الطباعة أيا كانت هيئته متى كان يشكل إبداعا فكريا أو فنيا أيا كان نوعه أو كان يتعلق بالأمور ذات الطابع العسكرى.
المادة الثالثة: الفقرة الأولىتنشا بالهيئة لجنة دائمة من الخبراء الفنيين والقانونيين والإداريين وممثلين عن كل من الأزهر الشريف ووزارات الأوقاف والعدل والدفاع والمكتبات المعنية بالحفاظ على المخطوطات ويصدر بتشكيل هذه اللجنة قرار من الوزير المختص بالثقافة وتختص بوضع المعايير التفصيلية الخاصة بالمخطوطات وتصنيفها وترقيمها وتقييمها ورقابتها بما يكفل المحافظة عليها وتنشر قراراتها فى الوقائع المصرية وتبلغ لذوى الشأن.
المادة الثانيةتضاف مادة جديدة برقم الخامسة مكرر إلى ذات القانون نصها الآتى:"مع عدم الإخلال بحقوق ذوى الشأن تلتزم جميع أجهزة الدولة التى تقوم بضبط مخطوط لأى سبب من الأسباب أو تعثر عليه، بإخطار الهيئة بذلك خلال ثلاثين يوما من تاريخ الضبط أو العثور على المخطوط. وعلى الهيئة فور إخطارها اتخاذ كافة الإجراءات المنصوص عليها فى هذا القانون لحماية المخطوطات والحفاظ عليها. وفيما يخص المخطوطات التى تتعلق بالأمور ذات الطابع العسكرى تحفظ بدار المحفوظات المركزية بهيئة البحوث العسكرية خلال ثلاثين يومًا من تاريخ الإخطار، وذلك لمدة لا تجاوز خمسين عامًا، على أن يتم إيداعها بالهيئة بعد مضى هذه المدة. وتلتزم جميع جهات الدولة فى الداخل أو فى الخارج إذا تبين لها بيع أو محاولة بيع عن طريق مزاد أو غيره أو تداول لمخطوط مما تنطبق عليه أحكام هذا القانون أن تبادر بإخطار الهيئة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية المخطوط والمحافظة عليه".
المادة الثالثةينشر القانون فى الجريدة الرسمية ويعمل به من اليوم التالى لنشره.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *