الرئيسية / أخبار عالمية / كونتي يتعهد بإحداث ثورة في إيطاليا رغم أزمتها مع الاتحاد الأوروبي

كونتي يتعهد بإحداث ثورة في إيطاليا رغم أزمتها مع الاتحاد الأوروبي

كونتي يتعهد بإحداث ثورة في إيطاليا رغم أزمتها مع الاتحاد الأوروبي

روما (د ب أ)

تعهد رئيس الوزراء الإيطالي جوسيبي كونتي بمواصلة "إحداث ثورة" في إيطاليا بعدما عشاء عمل الليلة الماضية مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في الخروج من الأزمة التي طال أمدها حول مساعي الحكومة الإيطالية الشعبوية لتنفيذ وعودها الانتخابية المكلفة.

وفي قمة البريكست لزعماء الاتحاد الأوروبي في بروكسل اليوم الأحد، كانت لدى كونتي بشكل واضح بواعث قلق أخرى.

وذكرت وكالة أنباء بلومبرج الاقتصادية الأمريكية عن رئيس الوزراء الإيطالي، وهو أستاذ قانون في فلورنسا ليس لديه خبرة سياسية سابقة، إنه ناقش الموازنة على هامش الاجتماع مع زعماء من بينهم أنجيلا ميركل وإيمانويل ماكرون.

وقال كونتي للصحفيين عقب قمة الاتحاد الأوروبي اليوم: "هناك مناخ جيد وثقة متبادلة"، مضيفا أنه قد يلتقي بنوابه الشعبويين ماتيو سالفيني من حزب الرابطة المناهض للهجرة ولويجي دي مايو من حركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات بشأن الموازنة في مساء الأحد. وقال: "نحن واثقون من أنه يمكننا استكمال العملية بشكل يرضي الطرفين."

وعندما سئل عما إذا كان سيبحث خفض عجز يبلغ 4ر2 في المئة للعام القادم مع سالفيني ودي مايو، قال كونتي: "إننا نناقش دائما الاصلاحات ونناقش ما هو ضروري لتنفيذ الوعود التي قطعناها."

وتحت ضغط من سالفيني ودي مايو المشككين في جدوى اليورو، حمل كونتي لدى وصوله قمة البريكست ملفا كبيرا أعطاه ليونكر في عشاء مساء أمس السبت وكان بعنوان "طريق جديد لمستقبل أفضل.. استراتيجية إيطاليا الجديدة للنمو الاجتماعي والاقتصادي".

ونقلت بلومبرج عن كونتي قوله: "هذا ما تحدثنا عنه"، مضيفا: "لقد تحدثنا عن أننا، في غضون خمسة أشهر، سنحدث ثورة في البلاد وسنواصل القيام بذلك".

وقال مكتبه إن التقرير يحدد تفصيليا الإصلاحات السابقة وتلك التي سيتم تنفيذها خلال الأسابيع المقبلة، مع التركيز على خطة لتعزيز الاستثمارات.

المصدر مصراوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *