الرئيسية / المواضيع العامة / محل سياسي ليبي: “الإخوان” أم الجماعات الإرهابية لكل التيارات المتطرفة (فيديو)

محل سياسي ليبي: “الإخوان” أم الجماعات الإرهابية لكل التيارات المتطرفة (فيديو)

محل سياسي ليبي: الإخوان أم الجماعات الإرهابية لكل التيارات المتطرفة (فيديو) علق محمد جبريل اللافي، المحلل السياسي الليبي، على التدخل التركي في الشؤون الليبية، قائلًا إن عم تركيا للجماعات الإرهابية أصبح ظاهرًا على الملأ.
وأضاف "اللافي"، خلال لقاء خاص مع فضائية برنامج "العرب في أسبوع"، المذاع على فضائية "تين"، مساء اليوم الخميس، أن تركيا تدخلت في الشؤون الليبية خلال السنوات الماضية ودعمت الميليشيات المتطرفة والجماعات الإرهابية التي أصبحت الآن مطلوبة من قبل المحاكم الدولية والمحكمة الجنائية الدولية، لافتًا إلى أنه صدر في حق العديد من عناصرها وقيادتها قرارات من مجلس الأمن كان دعم من الباطن ولكن لم يّعد كذلك الفترة الحالية.
وتسائل المحلل السياسي الليبي، قائلًا: "ما هو توقيت محاسبة تركيا وقطر الشريك المالي لتمويل الجماعات الإرهابية والدعم اللا محدود لعناصر الإخوان في ليبيا.".
وأكد "اللافي"، أنهم كحقوقيين ونشطاء سياسين وخبراء في القانون الدولي نستنكر بكل شدة الدعم المقدم من قطر وتركيا للعناصر الإرهابية وخصوصا الجماعات التي سيطرت على سلطة القرار المالي والسياسي في العاصمة الليبية طرابلس.
وأوضح المحلل السياسي الليبي، أن الإخوان تعتبر أم الجماعات الإرهابية لكل التيارات المتطرفة، مضيفًا أنه من المؤسف أن يستمر غسان سلامة المبعوث الأممي ليبيا أن ينظر للصراع في ليبيا على أنه صراع بين طرفين يتساوون في كل الحقوق الشرعية، وهذا غير صحيح.
ولفت المحلل السياسي الليبيي، إلى أن البرلمان الليبي هو السلطة التشريعية للبلاد وجاء بالانتخاب، وهو من نصب المشير خليفة حفتر قائدًا للجيش الوطني الليبي.
ومن الجدير بالذكر، أن الجيش الليبي يقوم بحرب قوية على الميليشيات الإرهابية لتطهير ليبيا من الجماعات الإرهابية.
يذكر أن اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم القائد العام للجيش الوطني الليبي، أكد أن المعركة في ليبيا ليست اجتماعية أو سياسية وإنما هي معركة أمنية، موضحًا أن الجماعات الإرهابية قامت بقتل الرجال والأطفال والشيوخ والنساء، ولم تضع أي اعتبارات أمام أعينها، مؤكدًا أنهم يستهدفون قطع رؤوس هذه الجماعات الإرهابية.

المصدر الفجر