الرئيسية / منوعات / رعب لا ينتهي.. مقتل طفلين بـ نيران عشوائية في سانت لويس الأمريكية

رعب لا ينتهي.. مقتل طفلين بـ نيران عشوائية في سانت لويس الأمريكية

وقفة احتجاجية للأطفال وقفة احتجاجية للأطفال المقتولين في سانت لويس ما زال رعب إطلاق النار العشوائي بشوارع الولايات المتحدة الأمريكية مستمرا، حيث لقى طفلان مصرعهما بسبب إصابتهم بطلقات نارية، أمس الخميس، قرب منطقة سانت لويس التي تقع بولاية ميسوري الأمريكية ويرتفع بها معدل الجريمة هذه الأيام.
وفقا لـ تليفزيون nbc، قال المسؤولون إن طفلا في الثالثة من عمره يدعى رودني مارس بمقاطعة سانت لويس عثر على بندقية وأطلق النار على نفسه بها، وحاول ضباط الشرطة إنقاذه بـ نقله إلى المستشفى.
بعد هذا الحادث المأساوي بساعات، تم إطلاق النار على صبي يبلغ من العمر 13 عاما، خارج مبنى سكني في مقاطعة سانت لويس الشمالية، مما أدى إلى وفاته أيضا.
من جانبها، تعتقد الشرطة أن إطلاق النار ليس عشوائيا كما ادعى المسؤولون، خاصة مع تزايد عدد الأطفال المقتولين بالرصاص مؤخرا.
يذكر أنه لقى 23 طفلا حتفهم في سانت لويس وما حولها منذ بداية العام الجاري، بسبب نيران الأسلحة النارية.

المصدر صدى البلد