الرئيسية / فن / كيم كارداشيان تستعد لـ Met Gala بإطلالة “نيكي ميناج”

كيم كارداشيان تستعد لـ Met Gala بإطلالة “نيكي ميناج”

كيم كارداشيان تستعد لـ Met Gala بإطلالة نيكي ميناج فاجأت نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان متتبعي حلقات برنامجها الواقعي الشهير Keeping Up With The Kardashians، بظهورها في أحدث حلقات البرنامج بإطلالة زرقاء غريبة.
ونقلت صحيفة ديلي ميل لقطات من الحلقة، ظهرت بها كيم مرتدية لهذه الإطلالة، التي أوضحت أنها تستعد من خلالها لحضور حفل الموضة الشهير Met Gala.
كما ذكرت الصحيفة أن ظهور كيم كارداشيان بهذه الإطلالة تسبب في تعرضها لموجة من السخرية من جانب متابعي الحلقة على شبكة تليفزيون E، ومتابعي كيم كارداشيان على منصات التواصل الإجتماعي.
وقالت ديلي ميل أنه من مجريات الحلقة التي ظهرت بها كيم كارداشيان بهذه الإطلالة الغريبة، تعرضت كيم للسخرية من شقيقتها الكبرى كورتني كارداشيان حيث وصفتها بإنها تشبه نيكي ميناج في زي الهالوين الأزرق الغريب.
كما ذكرت كيم في حوارها بالحلقة، أنها كانت تخطط لارتداء هذا الزي في عيد ميلاد شقيقتها كورتني كارداشيانن الأربعون.
وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن هذا الزي الغريب كان من تصميمات مصمم الأزياء الشهير Thierry Mugler، الذي سبق له تصميمات عدد من الإطلالات لكيم في الماي.
ويأتي ذلك في الوقت نفسه الذي احتفلت به عائلة كارداشيان بظهور كايلي جينر، أصغر الشقيقات بالعائلة، على غلاف مجلة "بلاي بوي" للمرة الأولى، لتكون ثاني فتاة من أسرة كارداشيان تظهر على غلاف هذه المجلة بعد شقيقتها كيم كارداشيان.
ونشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، غلاف مجلة "بلاي بوي" في عددها الجديد، والمعروفة بتخصصها في نشر لقطات مثيرة للجدل لمختلف عارضات الإثارة والإغراء، وكانت كايلي نجمة العدد الجديد للمجلة للمرة الأولى.
ويعد الظهور على غلاف مجلة "بلاي بوي" إرث عائلي لأسرة كارداشيان، بدأته كيم كارداشيان في فترة بداية ظهورها كنجمة تليفزيون واقع.
وقالت الصحيفة البريطانية، أن كايلي أجرت حاورا صحفيا مع المجلة تحدثت خلاله عن حياتها الخاصة وحياتها الجنسية مع والد طفلتها مغني الراب ترافيس سكوت.
وأوضحت الصحيفة أن الحوار أجراه ترافيس نفسه مع كايلي جينر، كما ساهم ترافيس سكوت في الإخراج الفني للقطات المثيرة التي ظهرت بها كايلي بجلسة تصوير العدد، والتي كانت من تصوير المصورة "ساشا سامسانوفا".
وجاء ضمن الحوار الذي دار بين كايلي ووالد طفلتها الذي تجمعها به علاقة غير رسمية من أكثر من عامين، أنه من اسباب نجاح علاقتهما حتى الآن، التفاهم الذي يجمع بينهما والتنسيق بين حياتهما الخاصة وحياتهما بعالم الشهرة، بالإضافة لطفلتهما التي ساهمت في تقوية هذه العلاقة ومضيها دائما للأفضل.
وجاء أيضا ضمن الحوار الذي نشرت صحيفة ديلي ميل جانبا منه، أن الكيمياء المتبادلة بين كايلي وترافيس، ستجعل للرومانسية مكانا دائما في علاقتهما وستحول دون الشعور بالملل في المستقبل، كما وصفت كايلي ترافيس بأنه أعز أصدقائها.
وحين وجه ترافيس سؤالا لكايلي عن تفاصيل حياتهما اليومية وما إن كانت ترغب في الكشف عن جانبا منها في هذا الحوار، وكان رد كايلي بالرفض بوصفها أنها تعتبر تفاصيل حياتها اليومية به وبعائلتها بالأسرار الخاصة.
وأشارت الصحيفة البريطانية في هذه الجزء من حوار كايلي، للتناقض، كونها وعائلتها بالكامل اكتسبوا نجاحهم وشهرتهم من الكشف عن تفاصيل حياتهم اليومية عبر حلقات برنامجهم الواقعي الذي تمتد حلقاته للمئات، عبر 11 موسم متواصل.
وخلال عدد من اللقطات التي ظهرت بها كايلي من جلسة التصوير لعدد مجلة "بلاي بوي"، كانت كايلي مرتدية لإطلالات من تصميمات ماركة House of CB.
يأتي ذلك بعد أن تعرضت كايلي جينر وشقيقتها كيم كارداشيان لموجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن وقعت نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان في خطأ من خلال صورة جديدة لها نشرتها للترويج لماركتها الخاصة من مستحضرات التجميل، يتعلق بتعديل الصورة عبر برنامج فوتوشوب.
ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن بمجرد نشر كيم للصورة التي ظهرت بها بجانها شقيقتها الصغرى كايلي جينر، لوحظ وكأنها تمتلك ستة أصابع بقدمها اليسرى.
ولا تعتبر هذه هي المرة الأولى التي تقع بها كيم كارداشيان في خطأ مشابه حيث سبق لها نشر العديد من الصور التي لوحظ تعديلها ببرنامج فوتوشب لإخفاء هفوات بجسدها وملابسها.
وبالرغم من ذلك، عادت كيم لنشر لقطات جديدة تروج بها لماركتها KKW، وشاركتها بها أيضا شقيقتها الصغرى كايلي جينر.
وبخلاف كايلي جينر لم يسبق لأي من الفتيات كارداشيان الظهور على غلاف مجلة "بلاي بوي" سوى كيم كارداشيان التي ظهرت على غلاف أحد أعداد عام 2007.

المصدر الفجر