الرئيسية / الاسرة / أجعلى طفلك مستعدا فى أول يوم دراسة بهذة الطريقة

أجعلى طفلك مستعدا فى أول يوم دراسة بهذة الطريقة

 

 

هل تريد أن تتعلم التعليم بطريقة إيجابية ، دون الصراخ أو العقاب؟ هل تريد أن يجد أطفالك أنه من السهل التعلم والتذكر؟ هل تريد أن ترى أطفالك ينمو بقوة في الثقة واحترام الذات؟ باختصار … هل ترغب في تعلم الاستمتاع أكثر وتعليم أطفالك الصغار؟ بفضل الاستراتيجيات

وانتهت معظم الأمهات من تحصيل وشراء جميع مستلزمات الدراسة من الزى والحقائب والكراسات والأقلام؛ ولكن البعض يغفل عن تهيئة الطفل نفسيا فى أول يوم دراسي حتى يستقبله بشجاعة ودون خوف وقلق وأحيانا يصل الأمر إلى البكاء.

 

لذلك نقدم لكل الأمهات بعض النصائح التى تساعد الطفل على التأقلم في أول يوم دراسي والاستعداد النفسي لها وهى:
حاولى زيارة الفصول الدراسية مع طفلك عدة مرات قبل بدء الدراسة للتأقلم مع المكان؛ ولا يشعر بالخوف عند الذهاب إليه فى أول يوم دراسيز
تعريف الطفل بمعلمته الجديدة ومقابلته بها عدة مرات قبل بدء الدراسة، ليعتاد على التعامل معها.
إعادة التعارف بين طفلك ومعلمته، مع إعطاء الطفل الإحساس بثقتك ومعرفتك الجيدة للمعلمة.
يمكنك جلب دمية محببة لطفلك وإعطائها للمعلمة لتكوين صداقة بينهما.
تعرفي على أسماء أصدقائه الجدد وحاولي تقريبه منهم بالود والحب.
لا تحاولى البقاء مع طفلك كثيرا في أول يوم دراسي، فكلما طال بقاؤك كلما زادت صعوبة ترك الطفل.
التعبير عن عدم قلقك أو حزنك لانفصال طفلك عنك وذهابه للمدرسة، واظهري روح الحماسة والسعادة بذهابه للمدرسة.
إشراك الطفل فى الأنشطة المدرسية المحببة له كالرسم والقراءة وخلافه.


أشعر بمزيد من الرضا والثقة في دورك كأم
ساعد أطفالك على الشعور بالثقة في أنفسهم
ساعد أطفالك على تطوير أسلوب تفكير إيجابي وسعيد
ساعد أطفالك على تحسين قدرتهم على التعلم وتركيزهم
تعلم تقنيات فعالة لمعالجة ومنع المشكلات السلوكية
تعلم تقنيات فعالة للحد من خطر معاناة نقص الانتباه