الرئيسية / اخبار مصر / رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي وتقدم الأعمال لبرنامج “سكن كريم”

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي وتقدم الأعمال لبرنامج “سكن كريم”

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي وتقدم الأعمال لبرنامج سكن كريم

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الموقف التنفيذي لبرنامج "سكن كريم"، ومدى تقدم الأعمال والإنجازات الخاصة به حتى شهر أكتوبر 2018.

وأكد رئيس الوزراء، على أهمية الالتزام بالتوقيتات الزمنية الخاصة بتنفيذ برنامج "سكن كريم"، بما يسهم فى تحسين البنية التحتية والمؤشرات الصحية والبيئية للأسر المستفيدة من المبادرة في المناطق الفقيرة والمحرومة من الخدمات، إلى جانب ما يسهم به البرنامج في توفير فرص عمل جديدة من خلال المشاركة في تنفيذ الأعمال، وشجع مدبولي باقي منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية والقطاع الخاص على المشاركة في البرنامج، الذي يقدم خدمات مهمة جداً لشريحة محدودي الدخل والأولى بالرعاية في المناطق الأكثر احتياجاً.

وأفاد التقرير الذي أعدته غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي حول هذا البرنامج، أن الهدف من تنفيذ برنامج "سكن كريم" هو السعى لإحداث تحسن مستدام للأوضاع الصحية والبيئية للأسر الفقيرة والفئات الأولى بالرعاية، وبصفة خاصة الأسر المستفيدة من "تكافل وكرامة"، و"الضمان الاجتماعي" من خلال تحسين البنية التحتية لمنازلهم ليكون السكن كريماً آمناً عن طريق تركيب وصلات الصرف الصحي ومياه الشرب وإنشاء الأسقف وتأهيل المنازل، وذلك بالقرى الأكثر احتياجاً بالمحافظات المستهدفة طبقاً لمؤشرات ونسب الفقر بإحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء وهي (المنيا، أسيوط، سوهاج، قنا، الأقصر).

كما أوضح التقرير أن المرحلة الأولى للبرنامج بدأ تنفيذها مع بداية عام 2018 وتستهدف بنهاية يونيو 2019، توفير خدمات الصرف الصحي ومياه الشرب وأسقف المنازل لحوالي 70 ألف أسرة من واقع قاعدة بيانات الأسر المسجلة ببرنامج "تكافل وكرامة" بالمحافظات الخمس المذكورة، وأضاف التقرير أن الخطة المبدئية لمكونات المرحلة الأولى من البرنامج تشمل أنشطة بتمويل يقدر بحوالى 550 مليون جنيه، في 27 قرية فى 17 مركزاً بالمحافظات الخمس، حيث يتم ذلك بالتعاون مع شركاء التنمية من وزارات الأوقاف، والإسكان، والتخطيط، والتنمية المحلية، إلى جانب الجمعيات والمؤسسات الأهلية، والقطاع الخاص، والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي وشركاتها التابعة بالمحافظات المعنية، باعتبارها منفذة لأعمال البرنامج، وتبلغ مساهمة صندوق دعم الجمعيات والمؤسسات الأهلية بنحو 80% من إجمالي قيمة تمويل تنفيذ بعض مكونات البرنامج، فيما تساهم الجمعيات الأهلية الشريكة بواقع 20%.

وحول موقف تنفيذ وتمويل برنامج "سكن كريم" حتى أكتوبر 2018، أشارت الوزيرة إلى أن إجمالي عدد الأسر التي تم أو جاري تنفيذ الخدمات المستهدفة لها من تمويل البرنامج والمصادر الأخرى المساندة في القرى الأكثر احتياجا في المحافظات المستهدفة بلغ أكثر من 36 ألف أسرة، كما وفر البرنامج حوالى نصف مليون فرصة عمل، وذلك من خلال إنفاق حوالي 65 مليون جنيه من صندوق دعم الجمعيات والمؤسسات الأهلية ومساهمة المؤسسات والجمعيات الأهلية الشريكة، حيث تم تأهيل وإنشاء أسقف لمنازل 2639 أسرة من الأسر الأولى بالرعاية بقرى محافظات المنيا وأسيوط وسوهاج، كما تم تنفيذ 2229 وصلة منزلية لمياه الشرب بقرى محافظات المنيا وأسيوط وسوهاج وقنا، هذا بالإضافة إلى 5592 وصلة خارجية للصرف الصحي بقرى محافظات المنيا وسوهاج وقنا.

وأشار التقرير إلى أنه تم تغطية بعض متطلبات محافظات سوهاج وقنا والأقصر من الوصلات المنزلية للصرف الصحي بتمويل من وزارتي التخطيط والتنمية المحلية من خلال الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي (لتنفيذ 18638 وصلة بإجمالي تكلفة نحو 87 مليون جنيه)، كما تغطية متطلبات أربع قرى بمحافظات المنيا وقريتين بمحافظة سوهاج بواسطة جمعية أصدقاء المبادرة القومية ضد السرطان (التمويل المخصص حوالى 9.5 مليون جنيه لتنفيذ 7065 وصلة)، وبذلك يكون إجمالي عدد الأسر التي تم تزويدها بوصلات الصرف الصحي من المصادر المختلفة 25703 أسر.

وأضاف التقرير، أنه حتى أكتوبر 2018 تم الانتهاء من تأهيل 580 منزلاً بتمويل 23.2 مليون جنيه في 21 قرية فى 15 مركزاً بست محافظات (سوهاج، والمنيا، والشرقية، وأسوان، والفيوم، وبني سويف) ضمن بروتوكول التعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي وشركة بالم هيلز وجمعية الأورمان، والذي سيبلغ إجمالي تمويله 250 مليون جنيه خلال ثلاث سنوات يتم تخصيصها مناصفة بين الشركة والجمعية، هذا بالإضافة إلى تخصيص 100 مليون جنيه من وزارة الأوقاف لدعم برنامج"سكن كريم" وتوقيع بروتوكول تعاون بين وزارات التضامن والأوقاف والاسكان، وتم بالفعل تحويل 50 مليون جنيه إلى حساب وزارة التضامن في نهاية شهر سبتمبر 2018، وجار مراجعة وتحديد المستفيدين والمنازل التي سيشملها التأهيل من هذا التمويل، كما تمت الإشارة إلى أنه بدأ تفعيل بروتوكول تعاون وزارة التضامن ومؤسستي ساويرس للتنمية الاجتماعية ومصر الخير الذي تم توقيعه خلال سبتمبر الماضي، لتأهيل منازل الأسر الأولى بالرعاية بخمس قرى مختارة بثلاثة مراكز بمحافظة سوهاج، بإجمالي تمويل 13 مليون جنيه.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *