الرئيسية / المواضيع العامة / بشير عبدالفتاح: حرب الجيل الرابع في مصر فشلت رغم التمويل الضخم

بشير عبدالفتاح: حرب الجيل الرابع في مصر فشلت رغم التمويل الضخم

بشير عبدالفتاح: حرب الجيل الرابع في مصر فشلت رغم التمويل الضخم قال الدكتور بشير عبد الفتاح، المتخصص في الشأن التركي بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، إن الحملة الإعلامية المغرضة ونشر الشائعات والأكاذيب واللجوء إلى فبركة الفيديوهات والأخبار خلال الأيام الماضية يعكس إفلاس جماعة الإخوان الإرهابية، ومن بدعمها إعلاميا ومابليا وسياسيا من الخارج.
وأضاف عبد الفتاح، خلال لقاء تليفزيوني مع برنامج "هنا العاصمة" المذاع عبر قناة "cbc"، اليوم الإثنين، أن لجوء الإخوان إلى تزيف الحقائق هو نوع من أساليب حرب الجيل الرابع الذي يعتمد على الشائعات والأخبار المضللة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لافتا إلى أن الجماعة ليس لديها مادة حقيقية أو وقائع تعمل عليها.
وتابع المتخصص في الشأن التركي بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية: الجماعة الإرهابية حاولت اختلاق أجواء مماثلة لأجواء 25 يناير يوم الجمعة الماضية، ليزعموا أن هناك ثورة حقيقية، موضحًا أن المنابر الإعلامية الموالية لجماعة الإخوان سواء من جهة قطر وتركيا استغلت خروج بعض المجموعات للتظاهر الجمعة الماضية، ووصفت ما حدث بثورة وانتفاضة.
وأشار المتخصص في الشأن التركي بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية إلى أن ما حدث خروج البعض لتعبيرعن غضبهم حول بعض الأمور ولكن وصف المنابر الإعلامية الإخوانية بالانتفاضة أو الثورة يؤكد أن الإخوان في حالة إفلاس؛ لأنهم لم يروا ما يدين الدولة المصرية أو القيادة السياسية.
ونوه إلى أن الأجهزة المعلوماتية والإعلامية اكتشفت هذه الزيف والخداع في وقت قياسي، وقامت بفضحهم، معلقًا: "حتى حروب الجيل الرابع لا يجيدونها".
وأكمل الخبير بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية أن حروب الجيل الرابع تستهدف محاربة الخصوم دون اللجوء إلى الوسائل العسكرية، حيث تعتمد على هز الثقة بين المواطن والقيادة السياسية ومؤسسات الدولة.
وشدد المتخصص في الشأن التركي بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية على أن حدث خلال الأيام القليلة الماضية فشل في مصر رغم التمويل الضخم والمنابر الإعلامية.

المصدر الفجر