الرئيسية / حوادث / تأجيل النطق بالحكم على 9 من كبار الموظفين في قضية فساد القمح

تأجيل النطق بالحكم على 9 من كبار الموظفين في قضية فساد القمح

تأجيل النطق بالحكم على 9 من كبار الموظفين في قضية فساد القمح قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل النطق بالحكم في اكبر قضية فساد للقمح والمتهم فيها 9 موظفين عموميين يترأسهم رئيس لجنة استلام وتخزين القمح لصوامع أبو الذهب ومندوب اللجنة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.
المتهمون استغلوا وظيفتهم فى تسهيل استيلاء المتهمين السادس والسابق والثامن والتاسع بغير حق وبنية التملك على مبالغ مالية قدرت بـ 7 مليون و303 ألف و833 جنيه و75 قرش والمملوكة للشركة العامة للصوامع والتخزين.
ترجع وقائع القضية عام 2016 بدائرة قسم السادس من أكتوبر، وذلك تأجيلا إداريًا بسبب نقل مقر انعقاد هيئة المحكمة من مجمع محاكم طرة إلي مجمع محاكم التجمع الخامس، حيث انه من المقرر بدء عمل دائرة المحكمة بمقرها الجديد فعليا بدءًا من يوم 5 أكتوبر المقبل.
صدر القرار برئاسة المستشار على الهوارى رئيس المحكمة وعضوية المستشارين أشرف العشماوى وخالد الشلقامى وبسكرتارية خالد عبد المنعم.
وكان المستشار محمد البرلسى المحامى العام الأول لنيابة الأموال العامة العليا أحال القضية للمحكمة الجنايات لمحاكمة المتهمين وهم يوسف محمد محمود حامد، صباح السيد أحمد حسن، مصطفى محمود عبد الغفار، محمد على عبد الله رجب، عادل شعبان صالح حسن، محمد السيد أحمد الطرابيلى، سامح السيد عبد رب النبى، احمد عبد الفتاح خليل محمد، إيهاب شوقى عبد السلام.
وقررت النيابة العامة استمرار حبس المتهم السادس الطرابيلى وسرعة ضبط وإحضار كل من المتهمين الرابع والخامس والسابع والثامن والتاسع وحبسهم على ذمة المحاكمة الجنائية.
ووفقا لما انتهت إليه مذكرة النيابة العامة بانتفاء شبهة الاتهام عن كل صلاح أحمد عبد الحميد وحسن أحمد عبد الحكم وأحمد عبد العظيم السيد إبراهيم وعماد جمال محمد محمد وربيع فتحى عبد الحليم سلام.
تداولت القضية بمحكمة جنايات القاهرة وانتهت المحكمة من سماع مرافعة النيابة العامة وطالبت بتوقيع أقصى العقوبة على المتهمين، كما استمعت المحكمة لطلبات الدفاع ومرافعات هيئة الدفاع عن المتهمين، وقررت المحكمة حجز القضية للحكم بالقرار المتقدم.

المصدر الفجر