الرئيسية / أخبار عالمية / المغرب: قتيل وجرحى في مواجهات بين مشجعي الوداد والجيش

المغرب: قتيل وجرحى في مواجهات بين مشجعي الوداد والجيش

المغرب: قتيل وجرحى في مواجهات بين مشجعي الوداد والجيش

الدار البيضاء (أ ف ب)
قتل شخص وأصيب خمسة بجروح في اشتباكات وقعت مساء الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 قرب مدينة الدار البيضاء بين مشجعي فريقي الوداد البيضاوي والجيش الملكي، بحسب السلطات المحلية المغربية.

وأفادت السلطات المحلية لإقليم مديونة، بحسب ما نقلت وكالة أنباء المغرب العربي الرسمية، أن "شخصا لقي مصرعه إثر سقوطه من أعلى سيارة من الحجم الكبير كانت تقل مشجعين لفريق الجيش الملكي، بعد اعتراضهم من قبل مجموعة من المحسوبين على أنصار فريق الوداد الرياضي البيضاوي، وذلك على مستوى منطقة الهراويين".

وأوضح المصدر ذاته أن "بعض الأفراد المحسوبين على مشجعي فريق الوداد الرياضي البيضاوي كانوا قد عمدوا إلى اعتراض مشجعي فريق الجيش الملكي ورشقهم بالحجارة، قبل أن يتطور الأمر إلى مواجهات بين الجانبين، نجمت عنها إصابة 5 أشخاص بجروح نقلوا على إثرها إلى المستشفى الإقليمي بمديونة لتلقي الإسعافات الضرورية".

وأتت المواجهات بعد مباراة على ملعب محمد الخامس ضمن دور الـ32 لمسابقة كأس العرش، انتهت بفوز الجيش 3-1 وتأهله لدور الـ16.

وأشارت وكالة الأنباء المغربية إلى أن قوات الأمن "تدخلت لفض هذه المواجهات كما جرى توقيف 6 أشخاص يشتبه في تورطهم" بها.

إلى ذلك، أفادت المديرية العامة للأمن الوطني عن "توقيف 22 شخصا، من بينهم خمسة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في حيازة شهب نارية اصطناعية وأسلحة بيضاء".

وأوضحت أنه تم توقيف هؤلاء "على متن أربع سيارات خاصة، وبحوزتهم 21 شهابا ناريا، وسكين من الحجم الكبير"، إضافة الى حجارة وزجاجات والعصي "كانوا يحاولون تسريبها إلى داخل الملعب".

وسبق لمباريات كرة القدم في المغرب أن شهدت مواجهات بين المشجعين، ومنها في آذار/مارس 2016 حيث قضى مشجعان وأصيب العشرات إثر إشكال بين مشجعي فريقي الرجاء البيضاوي وشباب الريف الحسيمي.

وعمدت السلطات إلى حل العديد من مجموعات المشجعين المتعصّبين "ألتراس" ومنع رفع الشعارات في الملاعب، قبل أن تعيد السماح بتواجد هذه المجموعات في المدرجات بدءا من آذار/مارس 2018.

المصدر مصراوى