الرئيسية / عاجل / محمود المليجي يكشف مفاجأة عن شخصية فريد شوقي ارزها خوفه من الدم

محمود المليجي يكشف مفاجأة عن شخصية فريد شوقي ارزها خوفه من الدم

محمود المليجي يكشف مفاجأة عن شخصية فريد شوقي ارزها خوفه من الدم

جمعت عداوة شديدة بين كل من الفنان الراحل محمود المليجي، والفنان فريد شوقي، في أعمالهما الفنية، ولكنهما خلف الكاميرا كانت تجمعهما علاقة صداقة قوية جدًا، ويعتبران أهم وأقوى من قدم أعمال الشر والقوة في السينما المصرية.
وعلى الرغم من الصداقة التي جمعت بينهما إلا أن "المليجي"، وجه لومًا شديدًا إلى الفنان فريد شوقي، في حوار قديم له وذلك بسبب سفر الأخير إلى تركيا وتقديمه عدد من الأعمال الفنية بها قائلًا: "لو كنت مكانه لما أقدمت على هذه الخطوة، وكان هذا بسبب توقف إنتاج مؤسسة السينما عن العمل، وقام بعض المنتجين بعمل مؤسسات بأسماء وهمية، واستقدموا العديد من الفنانين، وأنتجوا لهم أفلامًا أقل في المستوى الفني، وكانت النتيجة أن سقطت هذه الأعمال".
كما تحدث المليجي عن نقاط ضعف فريد شوقي، قائلًا: "إنه يتظاهر بالشجاعة ويتظاهر بالفتونة، وهو مش فتوة، يعنى إحنا كنا بنعمل فيلم "المغامر"، وهو ضابط بوليس وبيطاردني، وفي يده مسدس، وبيضرب بيه من غير ما يبص له، كما أنه بيخاف من الدم".
وعن أوجه التشابه بينهما أكد أنهما يميلون لأدوار الشر في أعمالهما، أما الاختلاف فهو أن فريد شوقي مجرم طيب، أما هو فإنه مجرم بالفطرة.

هذا الخبر منقول من : الدستور

احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014