الرئيسية / منوعات / عايز بيرة.. قصة حملة تبرعات مضحكة ذهبت لصالح الأطفال

عايز بيرة.. قصة حملة تبرعات مضحكة ذهبت لصالح الأطفال

صدى البلد بدأت تلك القصة بشاب يحمل لافتة في أحد المدرجات، أثناء حضوره مباراة كرة قدم مكتوب عليها، "أحتاج إلى الكحول، ساعدوني وتبرعوا على حسابي".
لم يتخطّ الأمر تلك اللافتة التي حملها شاب يدعى كارسون كين ويبلغ من العمر 24 عامًا، وطلب التبرع على جسابه على موقع "Venmo"، عندما ظهر على شاشة التلفزيون وقت حضور المباراة، وهو الأمر الذي تناولته شبكة ESPN الرياضية.
وفي وقت قصير للغاية جمع كارسون 67 ألف دولار من متبرعين حول الولايات المتحدة الأمريكية، وبالفعل اشترى الشاب الكحول لنفسه، وبالباقي من الأموال تبرع بها لمستشفى جامعة ستاوا للأطفال.
وبعد معرفة كل من شركة بيع زجاجات الكحول والموقع المختص بجمع التبرعات، قررا مضاعفة قيمة التبرعات لتصل إلى 200 ألف دولار، من خلال فتح رابط التبرع من جديد حتى نهاية الشهر الجاري، وذلك على سبيل المكافأة لنية المشجع تجاه الخير.

المصدر صدى البلد