الرئيسية / عاجل / ماذا فعلت البحيرة لتأمين تلاميذها؟ بعد أن دفع تلميذ حياته ثمن شربة ماء من كولدير المدرسة

ماذا فعلت البحيرة لتأمين تلاميذها؟ بعد أن دفع تلميذ حياته ثمن شربة ماء من كولدير المدرسة

ماذا فعلت البحيرة لتأمين تلاميذها؟ بعد أن دفع تلميذ حياته ثمن شربة ماء من كولدير المدرسة

جمالات الدمنهوري
تلقى مديرو إدارات التربية والتعليم بمحافظة البحيرة حزمة من التعليمات والإجراءات الصارمة للحفاظ على أمن وسلامة وأرواح التلاميذ بجميع مدارس المحافظة، وذلك بالتزامن مع الحادث المأساوي الذي راح ضحيته تلميذ فى الصف الخامس الابتدائي والذى لقى مصرعه صعقا بالكهرباء أثناء قيامه بالشرب من كولدير مكهرب بمدرسة محمد إحسان أبو على قرية دمشلى بمركز كوم حمادة.
أكد محمد سعد محمد وكيل الوزارة على جميع قيادات التعليم ومديرو الإدارات التعليمية بأنه لا مكان للمسؤولين المقصرين مشددا على مواجهة كافة صور الإهمال واستبعاد أى مسئول مهمل فى حق عمله أو يخل بمهام وظيفته ولا يلتزم بالقرارات والأوامر الإدارية الصادرة وخاصة فيما يتعلق بالحفاظ على أمن وسلامة وأرواح أبنائنا الطلاب وضرورة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المخالفين.
ووجه وكيل تعليم البحيرة بمراجعة أعمال الصيانة البسيطة بجميع المدارس بصورة مستمرة، والتأكد من جاهزية جميع مرافق المدرسة وإزالة أى مصادر تمثل خطرًا على الطلاب أو المعلمين (البالوعات – المراوح الرأسية – الرواكد الخشبية – تصدعات الأسوار- الاشجار شاهقة الارتفاع أو آيلة للسقوط – الأسلاك المكشوفة ).
وشهدت قرية دمشلى بمركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة حادثا أليما، حيث دفع تلميذ بالصف الخامس بمدرسة محمد إحسان أبو علي بقرية دمشلى حياته ثمن رشفة ماء بعد أن صعقته الكهرباء أثناء قيامه بالشرب من كولدير المدرسة ولفظ التلميذ أنفاسه الأخيرة وهو عطشان.
ونفى الدكتور محمد سعد محمد وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة، صحة الفيديو الذي تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي "فيسبوك" والخاص يتوثق لحظات صعق الكهرباء للطالب عبد الحميد محمد المقيد بالصف الخامس الابتدائي بمدرسة محمد إحسان أبو علي بقرية ديمشلى بالإدارة التعليمية بمركز كوم حمادة، مؤكدا بأن "الفيديو المنتشر على الفيسبوك يخص واقعة مدرسة بالمرج قائلًا إن مدرسة دمشلى ليس بها حمام سباحة والمدرسة المتداولة بالفيديو يظهر فيها حمام سباحه
وأوضح وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة تفاصيل واقعة صعق التيار الكهربائي للتلميذ عبد الحميد محمد حافظ عيد الكريم بمدرسة محمد إحسان أبو على بقرية ديمشلى بمركز كوم حمادة بالبحيرة، مشيرًا إلى أن الطالب أثناء قيامه بشرب المياه من كولدير المدرسة بين الحصص صعقته الكهرباء وتوفي في الحال"، لافتا إلى أنه أوقف جميع المسؤولين عن الواقعة عن العمل وإحالتهم للتحقيق.
وأكد وكيل تعليم البحيرة أن الحادث قيد التحقيقات الآن بوحدة مباحث مركز شرطة كوم حمادة والنيابة العامة مشيرا إلى انتظار نتائج التحقيقات لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية في الواقعة
وكان فريق من النيابة العامة بجنوب دمنهور برئاسة المستشار أشرف حمودة وكيل النائب العام و باشراف المستشار أشرف ربيع المحامى العام لمعاينة مكان مصرع تلميذ صعقا بالكهرباء بداخل مدرسة محمد إحسان أبو على بالادارة التعليمية بكوم حمادة
وترجع أحداث الواقعة إلى تلقى اللواء مجدى القمرى مدير أمن البحيرة، بلاغا من مستشفى كوم حمادة العام،يفيد وصول طالب مصاب بصعق كهرباء وبالانتقال والفحص والمعاينة تبين مصرع التلميذ " عبد الحميد محمد حافظ عيد الكريم السركى" 11 سنة المقيد بالصف الخامس الابتدائي كوم حمادة، إثر صعقه بالكهرباء أثناء قيامه بالشرب من كولدير المدرسة.
وتم نقل جثة الطالب لثلاجة حفظ الموتى تحت تصرف النيابة بمستشفى كوم حمادة المركزى وتحرر المحضر اللازم للعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق حيث قررت النيابة العامة بعد إنتهاء تقرير الطب الشرعى تسليم الجثة لوالد التلميذ ومنحه تصريح الدفن.
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014