الرئيسية / أخبار مصر الان / ما هو الفرح الإسلامى.. الإفتاء تحدد الضوابط الشرعية للأفراح

ما هو الفرح الإسلامى.. الإفتاء تحدد الضوابط الشرعية للأفراح

قالت دار الإفتاء المصرية ، إنه يكثر ترديد مصطلح «الفرح الإسلامي»على ألسنة الكثيرين، موضحة: أن لهذا المصطلح دلالات سلبية تترتب عليه؛ وهو ما يعني أن الفرح الذي لا يكون على هذه الصورة التي يقومون بها فرح غير إسلامي، وهذا غير صحيح.
وأضافت «الإفتاء» فى إجابتها عن سؤال:« ما هو الفرح الاسلامى؟»، أن إقامة الحفلات والأفراح والاحتفال بذكرى المناسبات أمور تخضع للعادات، ولا توجد مراسم معينة ملزمة للناس كي يفرحوا بها في مناسباتهم.
وأكدت أن الأفراح والاحتفالات التى بها تجاوزات شرعية يحكم الإسلام بحرمة هذه التجاوزات، لا بحرمة الفرحة في حد ذاتها، وذلك كالأفراح التي فيها اختلاط فاحش وعري ورقص بين الرجال والنساء، أو التي فيها شرب للمخدرات والمسكِرات، أو التي فيها صخب وضوضاء يتأذى منه الناس وغناء فاحش بذيء، فهذه المراسم لا تجوز شرعًا، ويأثم فاعلها.
وتابعت أن هناك مراسم أفراح أخرى متوافقة مع الأحكام الشرعية والآداب الإسلامية، وهي التي تخلو من الأمور المذكورة سابقًا؛ فإذا احتفل المسلم بأي مناسبة؛ سواء أكانت زواجًا أم عقيقة أم غير ذلك من المناسبات، وراعى خلوَّ احتفاله مما نهى الشرع عنه، فإن هذا الاحتفال يكون موافقًا للشرع، ومع ذلك لا يحسن بنا أن نصفه بـ"الفرح الإسلامي".

المصدر صدى البلد