الرئيسية / منوعات / قصة أمهر صائدة.. استطاعت قتل أضخم تمساح في العالم بطلقة واحدة.. صور

قصة أمهر صائدة.. استطاعت قتل أضخم تمساح في العالم بطلقة واحدة.. صور

صدى البلد تغيرت حياة عائلة مهاجرة لاستراليا إلى الأبد بعد إن كانت تكافح من أجل الحياة، وذلك بفضل إطلاق الأم الرصاص من بندقيتها على رأس تمساح يعد الأضخم بالعالم.
وفقًا لقصة مثيرة نشرتها صحيفة "ديلي ميل " البريطانية، لم يكن أمام كريستينا "كريس" باولوفسكي أي خيار سوى قتل الوحش في ذلك اليوم من عام 1955 في كومبا، في منطقة كوينزلاند الخليجية، بعد أن كان يزحف نحو ابنتها بربارة البالغة من العمر ثلاث سنوات آنذاك.
وقالت الابنة خلال حوارها مع صحيفة ديلي ميل استراليا، إن أخيها خرج من المنزل ورأى التمساح وصرخ عليها، لتهرع الأم بسحب بندقيتها وتطلق الرصاص بين أعين التمساح.
جعلت تلك الطلقة الأم ذات شهرة واسعة لأن تم إطلاقها على مسافة 8 أمتار، حيث يعتبر التمساح الذي قتلته الأم الأكبر والأكثر شراسة بأستراليا في ذلك الوقت.
أدرك المهاجرون البولنديون، الذين أتوا إلى أستراليا في عام 1949 وكانوا يكافحون من أجل الحصول لقمة العيش، أنهم وقعوا على كنز عندما قتلوا التمساح المتوحش وقاموا بسلخه، حيث حصلوا على 10 جنيهات مقابل بيعه إلى تاجر تماسيح.
ومنذ ذلك الحين اشتهرت الأم بلقب "One Shot" ، حيث واصلت اصطياد التماسيح الصغيرة والذي وصل مجموعها بنحو 10000 تمساح على مدار 15 عامًا من الصيد مع زوجها.
كانت أيضًا قادرة على جلد الزواحف بشكل أسرع من أي شخص آخر، وعادة ما كانت تقوم بذلك مباشرة بعد القتل على الفور وسط أشجار.
ويعكف ابن السيدة التي اشتهرت باصطيادها التماسيح بطلقة واحدة على تدوين مكتاب يكلل فيه مشوار عائلته ويمجد إرثها العظيم.

المصدر صدى البلد