الرئيسية / أخبار عالمية / بالفيديو .. لاجئة سورية تتعرض للضرب في بريطانيا

بالفيديو .. لاجئة سورية تتعرض للضرب في بريطانيا

بالفيديو .. لاجئة سورية تتعرض للضرب في بريطانيا

كتبت – إيمان محمود

تعرّضت لاجئة سورية، 14 عامًا، للضرب من قبل زملاءها في مدرسة هيدرسفيلد، غربي يوركشاير في بريطانيا.

وأظهر فيديو تعرض الفتاة السورية وهي ترتدي حجابًا ورديًا، في حين يدفعها زملاؤها قبل أن تصرخ مذعورةً وتهوى ساقطة على الأرض.

ظهر الفيديو، أمس الأربعاء، بعد يوم واحد من تصوير شقيقها وهو يتعرض للهجوم في المدرسة ذاتها، وهو الفيديو الذي تسبب في غضب عارم.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن الطفلين من عائلة سورية فرّت من مدينة حُمص، التي كانت تحت الحصار من مايو 2011 إلى عام 2014 في أعقاب الأزمة التي اندلعت مع ازدياد حدة الاحتجاجات ضد الرئيس السوري بشار الأسد وتسببت في حرب أهلية.

وأضافت الصحيفة أنه منذ وصول العائلة إلى المملكة المتحدة، وهم يتعرضوا إلى التخويف.

وأثار مقطع الفيديو السابق لشقيق الفتاة في سخطًا كبيرًا في أوساط رواد المواقع الاجتماعية، ما دفع بمتطوعين لجمع تبرعات للعائلة اللاجئة في بريطانيا تجاوزت قيمتها120 ألف جنيه إسترليني، بحسب "يورونيوز".

وفي حوار له مع قناة "آي تي في" البريطانية أعرب الطفل السوري عن إحساسه بعدم الأمان في المدرسة وأنه غالبا ما يفيق ليلا باكيا بسبب الحادث.

كان الطفل السوري الذي يبلغ من العُمر 15 عامًا، تعرّض لاعتداء بالضرب من زميله، الذي حاول بعدها "إغراقه" بالماء، إذ وثق طالب آخر الحادث باستخدام هاتفه الذكي.

ويظهر المقطع طفلا سوريا، 15 عامًا، كان يسير بسلام في ساحة المدرسة، قبل أن يقترب منه الطالب البريطاني المعتدي ويدفعه إلى الأرض أمام بقية الطلاب، وتابع هجومه محاولا خنق الطالب السوري بالقوة مستخدما الماء.

وعلى ضوء ما حدث، أعلنت الشرطة البريطانية أنها تحقق في الحادثة "العنصرية" باهتمام بالغ.

المصدر مصراوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *