الرئيسية / المواضيع العامة / دبلوماسي سابق: لقاء “مدبولي” بنظيره الفلسطيني يأتي في إطار تعزيز العلاقات بين البلدين

دبلوماسي سابق: لقاء “مدبولي” بنظيره الفلسطيني يأتي في إطار تعزيز العلاقات بين البلدين

دبلوماسي سابق: لقاء مدبولي بنظيره الفلسطيني يأتي في إطار تعزيز العلاقات بين البلدين قال السفير هاني خلاف، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن لقاء رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، مع نظيره الفلسطيني محمد اشتية، يأتي في إطار تعزيز العلاقات بين البلدين، وتنسيق بعض الملفات الأخرى، مع مناقشة البرامج والمشروعات التنفيذية المتعلقة بتنمية وتطوير كمجالات محددة مشتركة بين البلدين، مثل حركة السفر والتنقل للمواطنين والعائلات، وتيسير المبادلة التجارية، وتوليد ونقل الكهرباء.
وأضاف "خلاف"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "صباحك مصري" المذاع على فضائية "mbc مصر"، اليوم الأربعاء، أن هذا اللقاء ربما يشمل أيضًا التعاون وتبادل المعلومات في المجال الأمني، وتنفيذ الأحكام القضائية، وإذا كانت هناك مستجدات تتعلق بأنشطة تنظيمات إرهابية أو أعمال تخريبية، يتم تناول ذلك خلال اجتماعات تخصصية بحضور مسئولي الأمن في مصر وقطاع غزة.
وتابع مساعد وزير الخارجية الأسبق، أنه حال التطرق لوضع الإقليمي سيتم التركيز على ترتيبات الوضع العربي في مواجهة احتمالات التحرك العسكري التركي، وانعكاساته على الأوضاع في سوريا بصفة خاصة والدول العربية بصفة عامة، منوهًا إلى أن الجانب العربي غير مهيأ في الوقت الحالي لاتخاذ موقف جماعي، ولكن ربما يكون هناك إعلان عن المبادئ الحاكمة في النظر لمثل هذا التصرف التركي، ومساندة مبدئية للموقف السوري، وقد يكون هناك إعادة تفكير لإعادة مقعد سوريا لجامعة الدول العربية، وقد يكون هناك دعوة لنوع من التعبئة الوطنية العربية الشعبية لمواجهة هذه التهديد التركي المحتمل.

المصدر الفجر