الرئيسية / المواضيع العامة / الإفتاء توضح حكم عمليات تحديد نوع الجنين

الإفتاء توضح حكم عمليات تحديد نوع الجنين

الإفتاء توضح حكم عمليات تحديد نوع الجنين ورد سؤالًا للصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية، عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، جاء فيه: "شخص مغترب، ووقع في خطيئة الزنا، ويندم ويبكي لهذه المعصية فهل يغفر الله له.
وعقب الشيخ أحمد وسام، مدير إدارة البوابة الإلكترونية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال البث المباشر للإجابة على استفسارات المتابعين، قائلًا: "استر على نفسك، ولا تتحدث بما فعلت وتب إلى الله، والله سبحانه وتعالى يقول: (قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)".
وحول هل يجب إخراج الزكاة على ذهب الزينة لسيدة مطلقة؟
وأوضح "وسام"، أن الذهب إذا كان للتجارة أو كان سباك وجنيهات ذهب فيجب عليه الزكاة، بينما لو كان الذهب للزينة حتى لو كانت كثير فليس عليه زكاة سواء مطلقة أو غير مطلقة، بينما حال امتلاك الرجل لذهب فيكون عليه زكاة لكونه لا يجوز له التزين به.
وعن كفارة إفطار الحامل في رمضان، أكد مدير إدارة البوابة الإلكترونية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن عليها قضاء هذه الأيام بعد زوال الأعذار.
وعن أفضل شيء للميت الدعاء أم القرآن أم الصدقة، وهل الميت يشعر بنا وكيف؟
أوضح "وسام"، أن الميت يشعر بالأحياء، وكيف يكون هذا الشعور في علم الغيب، موضحًا أن الدعاء والقرآن الكريم والصدقة جميعها يصل للميت.
وحول حكم عمليات تحديد نوع الجنين، أكد "وسام"، أنه حلال شرعًا.

المصدر الفجر