الرئيسية / أخبار مصر الان / بعد غرق 4 مواطنين في “بالوعة صرف”.. برلماني: “البلاستيك المقوى” هو الحل لإنقاذ الضحايا

بعد غرق 4 مواطنين في “بالوعة صرف”.. برلماني: “البلاستيك المقوى” هو الحل لإنقاذ الضحايا

بعد غرق 4 مواطنين في بالوعة صرف.. برلماني: البلاستيك المقوى هو الحل لإنقاذ الضحايا

سيطرت حالة من الفزع والرعب على مستشفى تلا المركزي بمحافظة المنوفية، بعد سقوط 6 ضحايا في بالوعة الصرف الصحي، في مشهد مأساوي يتكرر كل فترة وأبطاله أطفال وكبار يختفون داخل هذه البالوعات ويخرجون منها إما موتى أو في حالة خطرة.
أوضح النائب عبد الحميد محمد كامل عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان "أنه تم تقديم مشروع للبرلمان يفيد بتغيير أغطية البالوعات إلى نوع من البلاستيك المقوى مضاف إليه شبكة داخلية للتقليل من هذه الحوادث، وأكد على ضرورة مراقبة الشوارع بالكاميرات، ونشر حملات لتمشيط أماكن البالوعات بصورة دورية".
وأضاف "أنه ومجموعة من أعضاء البرلمان تقدموا بمقالات وطلبات إحاطة والآن هي أمام الجهات المعنية، لأخذ الإجراءات اللازمة".
وكان قد تلقى مدير أمن المنوفية، إخطارا من رئيس مباحث تلا بسقوط عدد من الأهالي داخل بالوعة صرف صحي بقرية بمم، دائرة المركز.
وبانتقال سيارات الإسعاف برئاسة الدكتور أمجد عبد الحميد مدير مرفق الإسعاف، تبين مصرع 4 مواطنين، هم: "رضا كرم عمار- 30 سنة، هاني الجمل 32 سنة، محمد عبده خفاجة- 40 سنة، محمد عيد البيومي- 40 سنة، وإصابة كل من محمد العبد- 40 سنة ويحيى عبد الغني عمار -35 سنة.
وتم نقل الجثث والمصابين إلى مستشفى تلا المركزي لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

المصدر اهل مصر