الرئيسية / اخبار مصر / برعاية الأميرة صيتة آل سعود.. وزير الكهرباء يلتقي وفدًا من «Nupower» لبحث نقل الطاقة لاسلكيًا إلى مصر

برعاية الأميرة صيتة آل سعود.. وزير الكهرباء يلتقي وفدًا من «Nupower» لبحث نقل الطاقة لاسلكيًا إلى مصر

برعاية الأميرة صيتة آل سعود.. وزير الكهرباء يلتقي وفدًا من «Nupower» لبحث نقل الطاقة لاسلكيًا إلى مصر

التقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة، وفدًا برئاسة الدكتور محمد الطويل الممثل الشخصي لسمو الأميرة صيتة بنت متعب بن عبد العزيز آل سعود، ممثلة شركة NuPower الأمريكية بالشرق الأوسط، في إطار حرصها على دعم خطط التنمية في مصر.
بحث الجانبين، أليات اعتماد تلك التطبيقات في مصر، وهو ما يعد بمثابة ثورة في مجال التنمية ونقل التكنولوجيا، ودعمًا لخطط التنمية التى تسعى إليها القاهرة، وذلك بحضور وفدًا من أكبر شركات التكنولوجيا الأمريكية الوحيدة في العالم Nupower لنقل الطاقة الكهربائية لاسلكيًا.
وطرح الدكتور محمد الطويل الممثل الشخصي لسمو الأميرة والوفد المرافق له، الجوانب الاقتصادية لتلك التكنولوجيا الحديثة، وما ستسهم فيه من تنمية غير مسبوقة خاصة في المناطق النائية بما يعد عنصرا جاذبا للاستثمارات الاجنبية في مصر، مؤكدا على دعم الأميرة «صيتة» لخطط التنمية المصرية تحت راية الرئيس عبد الفتاح السيسي.
فيما أعرب الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء المصري، عن تقديره لسمو الأميرة علي اهتمامها ببلدها الثاني مصر، مشيدا بما تم طرحه خلال اللقاء، مؤكدا على قيام الوزارة بتذليل كافة العقبات من أجل توطين تلك التكنولوجيا بمصر حتي تكتمل جهود الرئيس عبد الفتاح السيسي بجعل مصر مركزا للطاقة في الشرق الأوسط و أفريقيا.
كما أكد الدكتور محمد الطويل علي أن صاحبة السمو الملكي الأميرة صيتة بنت متعب آل سعود، لن تدخر أي جهد من أجل مساندة مصر حكومةً وشعباً.
وخلال اللقاء تم الاتفاق بين الطرفين علي إبرام مذكرة تفاهم مشتركة لبدء التعاون والعمل معا.
جدير بالذكر أن التكنولوجيا التي تطرحها شركة NuPower الأمريكية من شأنها خفض نفقات البنية الاساسية في مجال نقل الكهرباء فضلا عما تمثله من أسلوب آمن للصحة العامة وصديق للبيئة.
وتخطط الشركة، للانطلاق من مصر كقاعدة أساسية إلي المنطقة العربية والشرق الأوسط، فضلا عن امكانية تنفيذها لمشروعات عملاقة تبلور رؤية الرئيس السيسي في تعميق الارتباط الكهربائي بين مصر وجنوب أوروبا.

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *