الرئيسية / أخبار مصر الان / حصاد اليوم الأول لأكبر ملتقى لريادة الأعمال بالشرق الأوسط والتضامن توقع بروتوكول تعاون مع رايِز-أب وبيبسيكو.. والمشاط: فخر حقيقي لمصر..صور

حصاد اليوم الأول لأكبر ملتقى لريادة الأعمال بالشرق الأوسط والتضامن توقع بروتوكول تعاون مع رايِز-أب وبيبسيكو.. والمشاط: فخر حقيقي لمصر..صور

صدى البلد التضامن الاجتماعي توقع بروتوكول تعاون مع رايِز-أب وبيبسيكو
"حالًا" تعلن انضمام عضو جديد لمجلس إدارتها
غادة والي: هذا المكان يمتلئ بالطاقة الإيجابية
انطلقت اليوم فعاليات قمة رايِز أب، الحدث الريادي لأصحاب المشاريع وريادة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالإعلان عن عدد من الأخبار الرئيسية، على رأسها توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي و رايز أب وبيبسيكو مصر على إقامة مسابقة "هاكاثون مصر 2030"، والتي تأتي تزامنا مع استراتيجية التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، من خلال استكشاف الحلول المبتكرة للتحديات الرئيسية التي تواجه مصر في مجالات القضاء على الجوع والمساواة بين الجنسين في سوق العمل، ومن المنتظر أن تعقد فعاليته في أبريل 2019.
وتمت مراسم توقيع البروتوكول في الحرم اليوناني "الجريك كامبس" بالقاهرة بحضور الوزيرة غادة والي وكلا من السيد محمد شلباية – رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بيبسيكو مصر، والسيد عبد الحميد شرارة – المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة رايِز-أب، خلال فعاليات القمة.
أعربت "غادة والي" وزيرة التضامن الاجتماعي عن سعادتها البالغة في التواجد بين المشاركين خلال قمة "رايز أب" لريادة الأعمال، قائلة: "هذا المكان يمتلأ بالطاقة الإيجابية، وأنا سعيدة لتواجدي بين هذا الجمع الجميل، واليوم أشعر بالفخر بالثمار الرائعة لرحلة "شرارة" و"رايز أب"، وبالوقت الذي قضيته منذ أكثر عشر سنوات خلال مشاركتي كعضو في لجنة تحكيم المسابقة التي أثمرت هذه النتائج الرائعة اليوم. وكانت سببا لمعرفتي بـ"شرارة" و فكرة "رايز أب" أنذاك."
وأضافت "والي": "نحن نبحث عن أفكار شابة، متطورة، ومبتكرة لنقدم لها الدعم اللازم. وأنا متفائلة ومتحمسة جدًا لهذا الملتقى، وعلى يقين إنه من خلال تواصلكم معنا سوف نصل لأفكار مبتكرة من شأنها مساعدتنا على جعل مصر في مكان أفضل، كما ستساعدنا على تحقيق أهداف التنمية المستدامة قبل 2030."
وفي إطار وضع وزارة التضامن الاجتماعي ضمن أولويات خطة عملها تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، وقعت اليوم الدكتورة غادة والي أيضا بروتوكول تعاون مشترك مع شركة فلات 6 لابز للحاضنات، لتوفير فرصة للشباب أصحاب الأفكار والمشروعات الابتكارية لحل المشكلات المجتمعية بمصر عن طريق دعم برنامج "مصر تبدأ" وهي مبادرة ريادة أعمال مصرية للشركات الناشئة وممولة من قبل حكومة المملكة المتحدة، وبدعم من مؤسسة التمويل الدولية -إحدى أعضاء مجموعة البنك الدولي- وشركة فلات 6 لابز.
كما وجهت حديثها اليوم وزيرة السياحة المصرية، رانيا المشاط إلى الآلاف من الحاضرين المجتمعين عن رحلتها "للبقاء على أرض الواقع" في مناقشة ودية على خشبة المسرح باستضافة ساندرا فريد- الشريك المؤسس لشركة أكومين للاستشارات "Acumen".
"رايز أب فخر حقيقي لمصر، والشباب المصري، والاقتصاد والسياحة"، هكذا تحدثت الوزيرة رانيا المشاط، قائلة: "أنا متحمسة جدا لتواجدي هنا لأن ريادة الأعمال أمرًا هامًا للغاية، وبينما نحن ندخل عصر ما يعرف بالثورة الصناعية الرابعة، فإن الدور الأساسي للحكومات في وضع السياسة هو دعم منصات ريادة الأعمال. فالأمر مثير للإعجاب عندما نرى عدد الوظائف التي تم خلقها، وحجم الصادرات التي تتم بواسطة التكنولوجيا والشركات الناشئة.
وأضافت المشاط "من المنتظر استضافة مؤتمر منظمة الأمم المتحدة للسياحة العالمية في الشرق الأوسط، وسيتم تخصيص أكثر من يوم واحد خلال المؤتمر حول الشركات الناشئة ومسابقات "الهاكاثون"، وسنكشف في الوقت المناسب عن تفاصيل شراكتنا المميزة مع رايِز أب.
"اليوم، نشهد المزيد من رواد الأعمال والمستثمرين والفاعلين الرئيسيين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على المسرح، لأن قصص النجاح هذه تم بناؤها على مدى السنوات الست الماضية. خلال الإصدارات القليلة الأولى من القمة، تم إلهام معظم المتحدثين من قصص عالمية، ولكن أصبح لدينا اليوم قصصا محلية وإقليمية يمكننا التحدث عنها، ومشاركتها والتعلم منها أيضا – لأن واقعيا هذه الدروس المستفادة يمكن أن نطبقها عمليًا على منظومتنا للأعمال والشركات الناشئة. وهذا هو ما تعنيه "التجارب من أرض الواقع" بحسب قول رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "رَايِز- أب"، عبد الحميد شرارة.
"علاوة على ذلك، رأينا ممثلين حكوميين، وخبراء عالميين رئيسيين مثل أوبر ""Uber، وأشخاص مثل دوم هالاس "Dom Hallas"، من أجل مساعدتنا على النظر لأفضل الممارسات عالميا للتغلب على التحديات التي لم نواجهها بعد".
تحدث دوم هالاس، المدير التنفيذي لائتلاف الاقتصاد الرقمي "Codec"، عن التصادم بين التكنولوجيا والسياسة في جميع أنحاء العالم.
لذا فإن المزيد والمزيد من الشركات الناشئة تحتاج إلى إيصال صوتها في الحكومة، للتعبير عن رأيها في السياسات الهامة لتشكيل مشاريع الأعمال التكنولوجية في مرحلة مبكرة. كما وجه من واقع خبرته ، نصائح للشركات الناشئة عن كيفية التواصل و التعاون مع الحكومة.
وكان من بين أبرز الأحداث التي شهدها اليوم الأول حديث كلا من السيد محمد فريد- رئيس البورصة المصرية، بروك إنتوسل – مدير مكتب الأعمال في "أوبر إنترناشيونال"، وائل عبدوش- المدير العام لشركة "آي بي إم" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، منير نخلة- المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة حالا، الذي أطلق لتوه استثمارات بعدة ملايين في جولة استثمارية أولى قبل أيام قليلة من القمة.
من جانبه قال بروك إنتوسل رئيس قطاع الأعمال في أوبر العالمية " إن مهمتنا لتغيير كيفية تنقل العالم بالنسبة لي هي تحدي جديد، مثلما تحديت نفسي من قبل لتسلق قمة إفرست، "أوبر" لديها رؤية طويلة المدى لأن تصبح منصة متعددة الإستخدامات للتنقل، وقد ساهمت التكنولوجيا التي تمتلكها "أوبر" في فتح الأبواب تغيرات اقتصادية واجتماعية وبيئية في أكثر من 600 مدينة حول العالم.
وكجزء من التزامنا لحل أصعب المشاكل في العالم، سوف نواصل استكشاف فرص مختلفة من أجل تنمية وتوسع تواجد "أوبر" من خلال شراكتنا الإستراتيجية، والتي ستقودنا إلى إطلاق العنان لمزايا النقل التشاركي لكلا من السائقين الشركاء، الراكبين والمدن التي نعمل بها."
أعلنت شركة "حالًا" انضمام أوسكار سالازار، رجل الأعمال والشريك المؤسس لشركة "أوبر" ورئيس قسم التكنولوجيا من 2009 حتى 2011 ، إلى مجلس إدارة الشركة وبدء استثماره في "حالًا". وقد أتخذ سالازار بالانضمام إلي بسبب مهمتها في توفير خدمات التنقل إلى المناطق المحرومة حول العالم. متحدثا عن هذا القرار، أوضح سالازار "بينما يقاتل الجميع في توفير خدمات النقل والتوصيل لمليار شخص في العالم، تركز "حالًا" على الـ6 مليارات المتبقية".

المصدر صدى البلد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *