الرئيسية / صحة / نجحت بين خنزير وقرد.. العلم يقترب من زراعة قلوب الحيوانات في أجسام البشر

نجحت بين خنزير وقرد.. العلم يقترب من زراعة قلوب الحيوانات في أجسام البشر

نجحت بين خنزير وقرد.. العلم يقترب من زراعة قلوب الحيوانات في أجسام البشر

كتبت- فاطمة خالد:

ربما ستسمع قريبًا عن زرع قلوب الخنازير للمرضى الذين يعانون من أمراض قلبية لعلاج أمراضهم التي تهدد حياتهم.

والفكرة التي تعتقد أنها خيال علمي تقترب الآن من الواقع، منذ أن أثبتت دراسة أنه من الممكن إبقاء حيوان حي بمساعدة قلب من حيوان آخر، وفقًا لموقع "ديلي ميل".

وفاجأ الباحثون الألمان العالم الطبي والعلمي، بإعطاء قرد البابون قلب خنزير وإبقاء الحيوان على قيد الحياة لمدة 195 يومًا. ويُعرف زرع قلب سليم من حيوان إلى جسم حيوان آخر باسم زراعة الأعضاء،

"من المتوقع أن يصل فشل القلب في الولايات المتحدة إلى أكثر من ثمانية ملايين بحلول عام 2030، وسيموت العديد من هؤلاء الناس في انتظار جهاز متبرع"، هكذا كتب الدكتور كريستوف كنوسالا من مركز القلب الألماني في برلين في الجرائد، ونشرت المقالة جنبًا إلى جنب مع ورقة البحث في مجلة الطبيعة.

واقترحت قلوب الخنازير المعدلة وراثيًا كحل محتمل لهذا العجز، مع إجراء اختبارات على القردة من فصيلة البابون، وهو قريب من البشر.

وتم تعديل الخنازير الوراثية بحيث تكون لها استجابة مناعية للتفاعلات بين الأنواع، ما يجعل أجهزتها مناسبة لزراعة الأنواع المختلفة.

المصدر مصراوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *