أغرب من الخيال.. امرأة تعثر على شريط كاسيت سقط منها في البحر قبل 25 سنة

العثور على شريط كاسيت العثور على شريط كاسيت بعد 25 سنة من فقدانه

في مطلع التسعينيات من القرن الماضي جلست امرأة بريطانية على شاطئ جزيرة مايوركا الإسبانية لتستمتع بالبحر والشمس مع الاستماع إلى أغانيها المفضلة التي سجلتها على شريط داخل جهاز "ووكمان" قديم، لكن فجأة سقط الشريط وجرفته الأمواج بعيدًا.

بعد 25 عامًا من فقدان «ستيلا ويدل» شريطها المفضل على جزيرة إسبانية في عمر الـ12 عامًا، أن تجمعها به صدفة غريبة على بعد 1900 كيلومتر من مكان فقدانه وفقًا لشبكة سي إن إن، وهو ما أثار فزعها وصدمتها.

كانت ستيلا قد سجلت أغانيها المفضلة بنفسها على الشريط، لكنها سقط عام 1993 في البحر وظنت أنها فقدته إلى الأبد، لكن وقعت عليها الصدمة كالصاعقة عندما وجدته أمامها في معرض للصور الفوتوغرافية بالعاصمة السويدية ستوكهولم.

لم تصدق ستيلا نفسها إلا عندما نظرت إلى قائمة الأغاني الموجودة على القرص الصلب للشريط ووجدتها هي نفسها التي وضعتها قبل عقدين ونصف من الزمن، والغريب أن الشريط كان يعمل بكفاءة.

وقد بدأت قصة إنقاذ الشريط عندما وجدته الفنانة البريطانية «ماندي باركر» عام 2017 على شاطئ جزيرة فويرتيفنتورا في إسبانيا، وقررت الاحتفاظ به ووضعه في المعرض لفترة من الزمن قبل أن تسترده ستيلا مرة أخرى.

المصدر صدى البلد