إنذار رسمى لنقيب الموسيقيين بعد اعتماد حسن شاكوش

إنذار رسمى لنقيب الموسيقيين بعد اعتماد حسن شاكوش

إنذار رسمى لنقيب الموسيقيين بعد اعتماد حسن شاكوش
أرسل المحامي أيمن محفوظ، إنذارا رسميا للفنان هاني شاكر نقيب الموسيقين، استنادا إلى ما أدلى به من تصريحات بقبول المطرب حسن شاكوش ورفض غيره من مطربي المهرجانات بعد الإصرار على الرفض الصريح لهم.
وقال محفوظ، إنه تطبيقا للقانون 35 لسنة 1978، والذي يعتبر أموال نقابة الموسيقيين أموالا عامة، لازما أن يدافع عنها كل مواطن، فقد تصديت لهذا الأمر بإنذار نقيب الموسيقيين بإلزامه بتقديم مستندات تحت يده طبقا للمادة 20 من قانون الإثبات وهي محضر قبول حسن شاكوش والمعايير الخاصة لقبول أعضاء النقابة عموما، خلافا للشروط التي وضعها القانون.
واستطرد محفوظ، أن القانون نص على اختصام نقيب الموسيقيين بصفته المسئول القانوني عن النقابة، وأن عدم تقديم تلك المستندات أو إعلانها للعامة يمثل خرقا للقانون وجريمة جنائية ضد نقيب الموسيقيين وأعضاء مجلس النقابة ويبطل بالتالي عضوية حسن شاكوش بالنقابة.
وأكمل محفوظ، بأن عدم إعلان مقومات القبول بنقابه الموسيقيين يجعل مسألة القيد في نقابة الموسيقيين خاضعة للهوى وحسب المحسوبية وهذا الأمر يعد أمرا غير مقبول قانونا، لأن شروط الانضمام للنقابة نظمها القانون ولا تخضع للمعايير الشخصية.
واختتم محفوظ، إنذاره، بموجب خطاب موصي به بعلم الوصول لنقيب الموسيقيين، بضرورة تقديم محضر قبول الفنان حسن شاكوش بنقابه الموسيقيين، والقرارات الإدارية لقبول الأعضاء الجدد بالنقابة.

هذا الخبر منقول من : الدستور