موظف بالسكك الجديد يضحى بحياته لإنقاذ مواطن

موظف بالسكك الجديد يضحى بحياته لإنقاذ مواطن
صورة أرشيفية

موضوع
فقدت هيئة السكة الحديد، فجر اليوم السبت، أحد أهم مواردها البشرية وقوتها الانضباطية وهو إسلام سيد أحمد، خفير مزلقان معصرة سمالوط.
وقالت الهيئة، فى بيان لها، إنه بعد التجهيز الآمن لمرور قطارى رقمى 185 و832 وتطبيق العاملين للوائح وغلق مزلقان معصرة سمالوط "المطور" وتشغيل أجهزة التنبيه والحماية، حاول أحد المواطنين مخالفة ذلك كله والعبور من المزلقان وهو مغلق ومعد لاستقبال القطار، رافضًا الاستجابة لأى تنبيهات أو الانتظار لدقائق حرصًا على سلامته، مما عرض حياته للخطر، الأمر الذى دفع خفير المزلقان الشاب إنقاذه ودفع معها حياته ثمنًا لشجاعته باصطدام قطار 185 به ودهسه فى الحال.
ومن جانبه نعى المهندس أشرف رسلان، رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر، بمزيد من الحزن والأسى شهيد الواجب من رجال الهيئة سائلاً المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته جزاء لما قدمه، وأن يدخله الله فسيح جناته ويلهم أسرته الصبر والسلوان.
وجددت الهيئة، مناشدتها للمواطنين بضرورة اتباع تعليمات السلامة عند عبور المزلقانات، حفاظًا على حياتهم وحياة الآخرين من الأبرياء، الذين لا ذنب لهم سوى أنهم رجال يؤدون عملهم على أكمل وجه.

هذا الخبر منقول من : مبتدأ