الرئيسية / المرأة / القومي للمرأة يؤكد تواصله الدائم مع المجتمع المدني لدعم الجمعيات الأهلية

القومي للمرأة يؤكد تواصله الدائم مع المجتمع المدني لدعم الجمعيات الأهلية

القومي للمرأة يؤكد تواصله الدائم مع المجتمع المدني لدعم الجمعيات الأهلية

أكد الدكتور نبيل صمويل عضو المجلس القومى للمرأة، ومقرر لجنة المنظمات غير الحكومية، أن المجلس فى عملية تواصل دائمة مع المجتمع المدنى لتقديم كل الدعم والخبرات للجمعيات الأهلية لمساعدة المرأة المصرية والنهوض بها، مشيرًا إلى أنه قد تم تنفيذ العديد من الأنشطة بمشاركة 50 جمعية أهلية من أعضاء منتدى المنظمات غير الحكومية، ومنها لقاءات توعوية نظمتها "جمعية حلوان لتنمية المجتمع"، للتوعية بأضرار زواج القاصرات، والأضرار الجسدية والنفسية الناتجة عنه بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدنى، بالإضافة إلى لقاءات مجتمعية للإداريين والمدرسين بالهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بحلوان و15 مايو، وعقد لقاءات بالمأذونيين والمحاميين والرائدات الصحيات للتعريف بالدور الاجتماعي لهم في التصدي لزواج القاصرات.
كما تم عقد لقاء مع العاملات بالمنازل للتوعية بحقوقهن الاجتماعية والصحية والقانونية، وفى نفس الإطار تم تنظيم مائدة لتعزيز الأداء التشريعى للنائبات فى البرلمان المصرى، بالإضافة إلى عقد ندوات توعوية لطالبات المدارس وعضوات نوادي الفتاة بمراكز الشباب حول أشكال العنف وكيفية التصدي له بالتعاون مع جمعية أكدت للتنمية، ونظمت "جمعية حواء المستقبل" ندوة حول توعية السيدات بالأخطار الجسيمة التى يتسبب بها العنف وذلك بالإدارة الصحية وحي شمال الجيزة.
كما نظمت "المؤسسة القانونية لمساعدة الأسرة وحقوق الإنسان" ندوة حول التمكين الإقتصادي للمرأة ورفع مستوي دخل الأسرة ومعيشتها و جلسات علاج جماعى للتعرف على الاسباب المؤدية للعنف وكيفية الوقاية منه، وقدمت "مؤسسة المرأة الجديدة" حلول من خلال تنظيم مائدة مستديرة حول قانون عمل خالي من العنف.
وعلى مستوى التدريب قدم المنتدى خلال الحملة مجموعة من ورش العمل منها ورشة لتعليم الحرف اليدوي نظمتها مؤسسة "المحاميات المصريات لحقوق المرأة " وورشة تدريبية للمدربين والعاملات بالمجتمع المدنى وورش عن سبل مواجهة العنف ضد النساء ، كما نظمت "مؤسسة المرأة الجديدة" دورة تدريبية للمحاميين والاعلاميين ،حول قضايا العنف ضد المرأة. بالاضافة الى أطلاق مجموعة من الحملات منها حملة مش قبل 18 التى نظمتها مؤسسة " وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية- أكت" التى جابت جميع المحافظات، وحملة مش هعديها ومبادرة يلا نغير فكرنا ونشتغل لتأهيل الفتيات مع دمج الشباب لسوق العمل والتى عقدها "مؤسسة القيادات المصرية التنمية" LEAD بكلية السياحة والفنادق جامعة حلوان و حملة "كن شريكاً فى إنهاء العنف " التى نظمتها جمعية أكت للتنمية ، كما نظمت مؤسسة المشرق للتنمية حملة توعية اقليمية " تمكين " بالتعاون مع مركز المحروسة، كما تضمنت انشطة المنتدى عروض مسرحية اعدتها مؤسسة كير للتنمية بالإضافة إلى معرض للصور ويوم مفتوح للأطفال وتدريب لسائقي الميكروباص ونظمت مؤسسة نساء من أجل التنمية زيارة إلى ثلاث مدارس صديقة للفتيات من أجل توعيتهن بكافة أشكال العنف ضد المراة وكيفية التصدى له.

المصدر اهل مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *